مصر اليوم - نعومي كامبل تحارب العنصرية على منصة الأزياء

ضمن حملة "موازنة التنوّع" مع السمراوات

نعومي كامبل تحارب العنصرية على منصة الأزياء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نعومي كامبل تحارب العنصرية على منصة الأزياء

عارضة الأزياء نعومي كامبل
واشنطن - رولا عيسى

انتقدت عارضة الأزياء السمراء نعومي كامبل عالم الموضة لسبب ما قالت عنه "العنصرية المتزايدة داخل الصناعة"، وقالت إن الامر ازداد سوءًا عما كان عليه عندما بدأت حياتها المهنية في منتصف الثمانينات، عندما "كان هناك توازن كبير بين العارضات في ما يخص لون البشرة".
وكشفت أيضًا أنه من بين جميع العارضات اللواتي ظهرن خلال أسبوع الموضة في نيويورك، في شباط/ فبراير من هذا العام، كان هناك 6% فقط من السود و 9% من الآسيويات، وجاءت هذه الإحصاءات ضمن حملة "موازنة التنوع"، التي بدأتها كامبل مع زميلاتها من العارضات السمروات، مثل إيمان وبيثان هاردينسون، تحت راية "منظمة تحالف التنوع".
وأشارت كامبل في مقابلة مع قناة "فور نيوز"، وبُثت، ليلة الثلاثاء، للترويج للحملة، إلى أنها عندما بدأت العمل كانت تَعرِض بانتظام لماركات مثل "إيف سان لوران" و "فيرساتشي"، وكلا العلامتين التجاريتين لم تستخدما أيّ عارضة ملونة في عروضهما في شباط/ فبراير لمجموعات الخريف والشتاء العام 2013.
وأرسل التحالف قبل حوالي شهر من انطلاق أسبوع الموضة في نيويورك لأزياء ربيع / صيف 2014، برسائل إلى الهيئات الإدارية لهذا الحدث في نيويورك، لندن، باريس و ميلانو.
واتهمت كلُّ رسالة من الرسائل الأربع المذكورة المصممين بـ "العنصرية" بسبب عدم استخدامهم لأي عارضات ملوّنات، أو استخدامهم لواحدة أو اثنتين على الأكثر.
وكانت فيكتوريا بيكهام، سيلين، بالينكياغا وشانيل مجرد عدد قليل من قائمة أسماء مطوّلة من كبار المصمِّمين.
لكن كامبل سارعت إلى توضيح أن التحالف لا يصف هذه العلامات التجارية المدرجة فى القائمة بالعنصرية.
وقالت "أنا أقول إن عدم اختيار عارضات ملونة (سوداء أو آسيوية) نوع من العنصرية. نحن لا نصفهم هم بأنهم عنصريون، ولكن نقول إن تصرُّفَهم عنصريّ".
وتحدثت عضوة الائتلاف هرديس ، وهي عارضة أزياء سابقة، أيضًا عن هذه المسألة، مخاطبة العلامة التجارية الباريسية "سيلين" التي اتخذت مقرًا لها في لندن. وقالت متحدثة إلى "إيفينينغ ستاندردز": "المدير الإبداعي في "سيلين" فيبي فيلو فتاة رائعة، ولكن "سيلين" لا تستخدم قط عارضات ملونة في أيٍّ من عروضها، هم لديهم أفضل الإكسسورات؛ وكل امرأة سوداء لديها المال ترغب في شراء هذه الإكسسوارات".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نعومي كامبل تحارب العنصرية على منصة الأزياء   مصر اليوم - نعومي كامبل تحارب العنصرية على منصة الأزياء



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon