مصر اليوم - حافلة مدرسية تتحول إلى منزل عملي متنقل

حافلة مدرسية تتحول إلى منزل عملي متنقل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حافلة مدرسية تتحول إلى منزل عملي متنقل

لندن ـ رانيا سجعان

العقول المبدعة دائماً تحاول الوصول إلى أفكار جديدة ومبتكرة للمساحات المعيشية. وتوصلت هذه العقول إلى مشروعات مثل تحويل الكنائس والمصانع إلى منازل بالإضافة إلى الكثير من الأبنية غير التقليدية مثل القوارب أو حتى الحافلات. واليوم وجدنا حافلة المدرسة المذهلة هذه، والتي تشبه الحافلة العادية من الخارج ولكنها في الواقع منزل للمعيشة. قام بتصميمه الطالب في الهندسة المعمارية ميت هانك، والمنزل ليس ملائماً بشكل كامل للمعيشة ولكنه يسير على المسار الصحيح . وهو منزل مساحته 225 قدماً مربعاً داخل حافلة مدرسية. وعلى الرغم من أن المساحة محدودة، والتصميم محدد سلفاً، إلا أنه لايزال هناك الكثير من المتغيرات، وهناك مساحة وفيرة للمعيشة والتخزين بالداخل. وتم اختيار الأثاث البسيط والمصنوع من الخشب . الاسطح مصنوعة من أسطح صالة رياضية تم إعادة استخدامها، والديكور مصمم بشكل مترابط. وكما تري هناك الكثير من الإضاءة في الداخل، وذلك لأنه لم يتم بناء أو وضع أثاث فوق خط النافذة. وعلى الرغم من أن النوافذ لا توفر قدراً كبيراً من الخصوصية، إلا أنها ضرورية لأنها تسمح بنفاذ الضوء إلى الداخل ومنح شعور أكثر انفتاحية. ولحل هذه المشكلة قام المهندس ببناء ألواح عزل شفافة في الجدران. والتي يمكن تركيبها من خلال المغناطيس للاستمتاع بالخصوصية المطلوبة، وفي نفس الوقت تسمح بنفاذ الضوء والاستمتاع بالمناظر. كما أن الحافلة أيضا مصممة بأثنين من المناور. ولعدم وجود مساحة كبيرة للعمل فيها في المقام الأول ، فقد اضطر المهندس إلى أن يكون مبتكراً حينما فكر في تصميم أماكن للتخزين، لذلك قام بدمج وتصميم مساحات التخزين أسفل المقاعد في مناطق أخري مبتكرة.      

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حافلة مدرسية تتحول إلى منزل عملي متنقل   مصر اليوم - حافلة مدرسية تتحول إلى منزل عملي متنقل



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon