مصر اليوم - تحويل كنيسة قديمة إلى مسكن فاخر في سياتل

تحويل كنيسة قديمة إلى مسكن فاخر في سياتل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تحويل كنيسة قديمة إلى مسكن فاخر في سياتل

واشنطن ـ رولا عيسى

يُنظر إلى الكنائس غالبًا على أنها مكان يبعث على السكينة والسلام، وهي دائمًا مرادفة للملاذ الآمن، لذلك، عندما تفكر في تحويل الكنيسة إلى منزل لا يبدو ذلك فكرة سيئة على الإطلاق، فأنت تجمع بين نوعين مستقلين لكن في الوقت ذاته متشابهين من الأماكن، وهناك العديد من الكنائس التي تحولت إلى منازل، أحدها في سياتل. واستُخدم هذا المكان ككنيسة، وبنيت أصلا ًفي العام 1906، وبعد 100 عام تم بيع المبنى لبعض المطوّرين الذين حولوه إلى مجمع للمنازل. وتمّ الحفاظ على العديد من العناصر الأصلية من أجل إظهار جمال المبنى وسحره القديم حتى في التصميم الجديد، هذا المعلم التاريخيّ يضم الآن 12 وحدة سكنية، جميعها تشترك في أذين كبيرة مع سقف من الزجاج الملون. واستخدم المصمّمون مزيجًا من الموادّ القديمة والجديدة، بما في ذلك الخرسانة والفولاذ جنبًا إلى جنب مع العديد من المواد المعاد تدويرها، وكل الوحدات لها سقوف عالية، وأرضيات فسيحة، وبعض المنازل لديها أيضًا تراسات على السطح، والمبنى أيضًا له مرآب تحت الأرض، وكل منزل لديه مدخل خاصّ به على الشارع، والتصميم الداخلي هو مزيج من القديم والجديد، والبناء لا يزال يحتفظ بالعديد من ملامح الماضي، ولكن المنازل داخله مريحة وجذابة.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تحويل كنيسة قديمة إلى مسكن فاخر في سياتل   مصر اليوم - تحويل كنيسة قديمة إلى مسكن فاخر في سياتل



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon