مصر اليوم - زوجان يعثران على منزل في لندن بنكهة الريف ويتمتع بمزايا معمارية

زوجان يعثران على منزل في لندن بنكهة الريف ويتمتع بمزايا معمارية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - زوجان يعثران على منزل في لندن بنكهة الريف ويتمتع بمزايا معمارية

لندن ـ رانيا سجعان

حاول كلّ من دانيال هاريس وزوجته غاينور البحث عن منزل مميز لهما في موقع مميز في لندن، وبالتحديد في منطقة سانت غونز وود في هامبيستيد شمال لندن، وأخيرًا وجدا منزلاً فسيحًا بنكهة الريف، ويتمتع بمزايا وتفاصيل معمارية، بقيمة 17 مليون دولار من 4 طوابق ومساحته 900 متر مربع. ولم يكن السعر يمثل مشكلة أو عائقًا نظرًا إلى أن هاريس، 53 سنة، كان يعمل رئيسًا تنفيذيًا لشركة عائلته المتخصصة في الأنشطة الإلكترونية، إلا أن مشكلة هاريس وزوجته كانت تتمثل في أنهما لم يعثرا على المنزل والمكان المناسب. ويقول هاريس "إن معظم الأماكن تفتقد القدر الكافي من التميز والسمة الشخصية البارزة. لقد كانت كلها جميلة ولكنها تفتقد الروعة التي تجعلك تصيح قائلاً: أنا أرغب في العيش هنا". وفي نهاية المطاف، أي منذ ثلاث سنوات عثر، الإثنين، على ضالتهما في منزل كليبان، وهو عبارة عن منزل ضخم من الأحجار الحمراء في منطقة هامبيستيد، عبر منتزه لندن القديم المعروف باسم هامبيستيد هيلث، وبلغت قيمة المنزل 17 مليون دولار. ويعود تاريخ بناء المنزل إلى العام 1880، وكانت تسكنه عائلة المهندس المعماري إيوان كريستيان، الذي قام بتصميم المعرض الوطني للوحات الفنية في لندن، ومن بين معالمه الخارجية وجود مدخنتين تعلوان السطح على نحو فريد يأخذ الطابع الكنائسي في المعمار. ويقول هاريس إنه دائمًا ما يبتسم في كل مرة يقع فيها بصره على المدخنتين، فهما لا مثيل لهما. ويقول إنه وزوجته تدخلا في كل صغيرة وكبيرة في تصميم وبناء المنزل، ولكنه عاد وقال إن زوجته هي من قامت بتصميم تفاصيل هذا المنزل كافة، وإنه لم يفعل شيئًا سوى أنها انتقلت إلى المنزل. وكان هاريس وزوجته يقيمان قبل ذلك في قرية رادليت خارج المدنية، ولكنها أرادا أن ينتقلا بابنتيهما بعد عشرين سنة إلى المدينة. ويتكون المنزل من أربعة طوابق على مساحة 900 متر مربع، ويتمتع بمزايا وتفاصيل معمارية يعشقها الزوجان، كما يتميز بأنه فسيح لدرجة توفر الخصوصية التي كانا يتمتعان بها في الريف. واستعان الزوجان بتوجيهات المهندس المعماري شهريار ناصر، الأمر الذي كلفهما مبلغ 4.5 مليون دولار أخرى لتجديد المبنى، وإضفاء الطابع العصري المفتوح والحافل بالأضواء على المظاهر الداخلية التي تعود للعصر الفيكتوري. ومع ذلك، احتفظ برائحة التاريخ في بعض الأجزاء، فقد احتفظ بجدران المطبخ الملساء، ومع ترميم السقف الخشبي الذي يعطي إحساسًا بالدفء، كما احتفظ بمنحوتات أمام النوافذ الأصلية في مظلة الحديقة، وأبقى على أبيات الشعر المكتوبة عليها للشاعر جون كيتس. أما المكان المفضل عند هاريس في البيت فهو المكتبة، فهي غرفة أشبه بمعرض رائع، حيث الجدران الخارجية من أحجار أصيلة، والأرضيات من أحجار البازلت، بالإضافة نوافذ في السقف تسمح برؤية الأشجار التي تعلو الغرفة، ولا شك في أن هذه النوافذ تمنحه الإحساس بالهدوء والعزلة والنظر دائمًا إلى أعلى، فهو قادم من الريف ويريد أن يشعر بأنه بلا جيران. وفي ما يتعلق بالأثاث فهو رائع، وفي داخل غرفة النوم الرئيسية مقعدان خشبيان وطاولة وبعض الأطر الفنية المعلقة، وهي من بقايا المنزل القديم. ويوجد أسرة جلدية أشبه بالصندوق، بالإضافة إلى مقاعد ملونة من معرض "بي آند بي" إيطاليا، وهي تتناسب مع اللون الأبيض الصارخ الذي يغلب على الأشياء الداخلية كافة. وقام الزوجان بتحويل الطابق العلوي الذي كان خاليًا إلى شقة لواحدة من ابنتيهما التي تدرس الطب. وعن التغيرات التي اعترت البنتين بعد اجتياز سن المراهقة يقول هاريس: أي منهما لم تعد تفضل الجلوس على أرض غرفة النوم لقضاء وقتها، إنهما يفضلان الآن المكتبة وغرفة السينما، تمامًا كما يفضل الزوجان.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - زوجان يعثران على منزل في لندن بنكهة الريف ويتمتع بمزايا معمارية   مصر اليوم - زوجان يعثران على منزل في لندن بنكهة الريف ويتمتع بمزايا معمارية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon