مصر اليوم - الكويت تحذر من مشكلات بيئية في المنطقة البحرية

الكويت تحذر من مشكلات بيئية في المنطقة البحرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الكويت تحذر من مشكلات بيئية في المنطقة البحرية

الكويت ـ كونا

حذر الأمين التنفيذي للمنظمة الاقليمية للمحافظة على البيئة البحرية (روبمي) عبدالرحمن العوضي هنا اليوم من وجود ما ينذر بعدد من المشكلات البيئية في المنطقة البحرية. وقال العوضي في ختام اجتماع الوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة في الدول المطلة على الخليج العربي اجتماعهم الوزاري ال16 للمنظمة الاقليمية للمحافظة على البيئة البحرية (روبمي) إن المشكلات البيئية تحتاج اهتماما أكبر للتنسيق وتعاضد الجهود بين الدول الأعضاء حيالها وأضاف العوضي في كلمته خلال الاجتماع الذي شارك فيه وفد من دولة الكويت تراسه مدير عام الهيئة العامة للبيئة صلاح المضحي أنه من المؤلم أن روية السواحل تتعرض لضغوط غير مسبوقة من الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية مضيفا ان "هذه الأنشطة المرغوبة في الشواطئ البحرية تؤدي إلى خلق خلاف أساسي حول مفهوم التنمية المستدامة". واعتبر أن أخطر ما يهدد شواطئ المنطقة هو أنشطة الردم والحفر التي أدت إلى تدمير الكثير من مواقع أشجار (المانجروف) والشعاب المرجانية وحشائش القاع ومناطق المد والجزر. واكد أنه يمكن تفادي هذا التدهور عن طريق اتباع إجراءات قانونية وتنفيذ مبادئ الإدارة المتكاملة للشواطئ الساحلية واعتبارها من الأولويات التي يجب الأخذ بها لحماية تدهور شواطئ المنطقة. ودعا العوضي الدول الأعضاء في المنظمة إلى الأخذ بالبعد البيئي للتغيرات المناخية مشيرا إلى وجوب أن يكون ركيزة لجميع البرامج والأنشطة في المنطقة. واستعرض عددا من التغيرات المناخية مثل الاحتباس الحراري وارتفاع مستوى سطح البحر واختفاء بعض المناطق الرطبة وتدهور التنوع الأحيائي وغزو الأحياء الغريبة قائلا "كل هذه تعتبر مؤشرات وإنذارات عن التدهور البيئي في المنطقة". وأكد "استمرار غزو الأحياء البحرية للخليج العربي بسبب تزايد الأعداد الكبيرة من السفن والناقلات وما تحمله من مياه التوازن التي تفرغها في مياه الخليج" مشيرا الى ان "أخطر نتيجة لهذه الظاهرة تهديد المد الأحمر لسواحلنا لمواسم مختلفة مما يؤدي إلى نفوق الأحياء المائية". وأشار العوضي إلى أن "الرسوبيات في مناطق المياه الداخلية للخليج العربي تواجه تغيرا كبيرا في درجة الحرارة وبدأت تظهر الكثير من آثار التغير المناخي مثل ابيضاض الشعاب المرجانية في العام 2008". كما أشار إلى تكرار حدوث الأعاصير ومنها (غونو 2007) و(فيت 2010) التي أدت إلى حدوث دمار للشواطئ البحرية معتبرا ذلك "إنذارا مبكرا يجب تداركه". وأكد أن "إقرار الدول الأعضاء لبروتكول التنوع الأحيائي سيجيب على كثير من الأسئلة المتراكمة حول نقص بعض الأنواع ونفوق الكائنات الحية وتدهور الموائل البحرية وغزو الأحياء البحرية الغريبة". كما أكد أن إنشاء نظام الرصد البيئي المتكامل مع نظام مراقبة المحيطات العالمي سيساعد على تكوين إنذار مبكر متعدد الأغراض في المنطقة. ونبه العوضي الدول الأعضاء في المنظمة إلى وجود العديد من العوامل المعوقة التي تؤثر في على تنفيذ برامج المنظمة مثل تأخر بعض الدول الأعضاء في سداد التزاماتها المالية في ميزانية المنظمة ما أدى إلى تراكم الالتزامات المتأخرة بسبب عدم دفعها غالبا بشكل منتظم وبالتالي تأخير تنفيذ البرامج والأنظمة المقر تنفيذها. وكان الاجتماع قد استعرض أهم الموضوعات المتعلقة ببيئة الخليج العربي وسبل تسيير البرامج الهادفة والتنسيق بين الدول من أجل الحفاظ على بيئته. وتناول حزمة من الملفات البيئية المهمة والمتعلقة بعناصر التقييم البيئي في الخليج العربي ونظم الإدارة البيئية والأنشطة المساندة وأنشطة مركز المساعدات المتبادلة التابع للمنظمة المعني بالتلوث البحري في الخليج وسبل التعاون الدولي والتطورات التي يشهدها الخليج العربي في الجانب البيئي. وناقش الاجتماع التقرير النهائي عن الوضع الراهن للبيئة البحرية للخليج العربي والتقرير المالي للمنظمة وحصص الدول بها. كما اطلع الاجتماع على مقترح إنشاء محطات لمكافحة التلوث والإنقاذ في المنطقة إلى جانب مناقشة مقترح تعديل البروتوكول الإقليمي ليتلاءم مع المتطلبات العصرية والتطور القائم ومراجعة تقارير الحوادث وأخذ العبر والإجراءات الاحترازية لمنع تكرارها وإنشاء محطات استقبال نفايات السفن.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الكويت تحذر من مشكلات بيئية في المنطقة البحرية   مصر اليوم - الكويت تحذر من مشكلات بيئية في المنطقة البحرية



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon