مصر اليوم - علماء يهاجمون ذبح آلاف من حيوان الغرير في بريطانيا

علماء يهاجمون ذبح آلاف من "حيوان الغرير" في بريطانيا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علماء يهاجمون ذبح آلاف من حيوان الغرير في بريطانيا

لندن ـ وكالات

أكد خبراء في الحياة البرية في بريطانيا، أن خطة مثيرة للجدل لذبح آلاف من «حيوان الغرير» البري للسيطرة على انتشار السل الرئوي البقري يمثل "تشتتًا مكلفًا"، ربما يؤدي لزيادة معدل الإصابة بالمرض.  ومن جهته، أشار باتريك باتسون، رئيس جمعية لندن للحيوانات، في خطاب إلى صحيفة أوبزرفر البريطانية، ووقعه 30 من خبراء الحياة البرية، قال فيه: "نعتقد أن مدى تعقيدات انتقال السل الرئوي يعني أن السماح بذبح الحيوانات، ربما يؤدي إلى زيادة الإصابة به بين الماشية بدلا من الحد منه." وأضاف باتسون، "حتى إن لم تحدث هذه الزيادة فإن الحكومة تتوقع فوائد محدودة فقط، نحن قلقون من أن يصبح ذبح الغرير تشتتًا مكلفًا عن الجهود التي تجري في أنحاء البلاد للسيطرة على السل الرئوي." ويذكر أنه قد زاد الذبح الجماعي لحيوان «الغرير»، الذي اتضح أنه يساعد على نشر السل الرئوي في الماشية، من خطر القيام بعمل قوي من جانب نشطاء حقوق الحيوان، كما أن شخصيات شهيرة منها برايان ماي عازف الجيتار، ومقدم برامج الطبيعة ديفيد اتنبره تعارض الخطة. وكلف هذا المرض دافعي الضرائب في إنجلترا نحو 500 مليون جنيه إسترليني (804 ملايين دولار) على مدى العقد المنصرم، وتقول الحكومة: "إنه ستكون هناك حاجة إلى مليار دولار خلال العقد المقبل للسيطرة على المرض إذا لم يتخذ إجراء الآن".  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء يهاجمون ذبح آلاف من حيوان الغرير في بريطانيا   مصر اليوم - علماء يهاجمون ذبح آلاف من حيوان الغرير في بريطانيا



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon