مصر اليوم - باحثون يكتشفون سمكة بلا وجه عاشت قبل ملايين السنين

باحثون يكتشفون سمكة بلا وجه عاشت قبل ملايين السنين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - باحثون يكتشفون سمكة بلا وجه عاشت قبل ملايين السنين

واشنطن ـ مصر اليوم

يسهل أن نقول بشكل مسلم به إن الثدييات والطيور والزواحف والبرمائيات وهى فقاريات مثل البشر، هى كائنات لها وجوه، لكن هذا لم يكن الحال دوما. فأول كائن من الفقاريات -وهو سمكة بلا فك عاشت منذ ملايين السنين- لم يكن لها وجه، ويسعى العلماء لمعرفة متى وكيف حدث هذا التطور وأصبح لهذه السمكة وجه. كانت هذه السمكة الصغيرة التى تعرف باسم روموندينا تجوب البحار قبل 415 مليون عام، وعثر العلماء على بقايا حفرية لها فى المنطقة القطبية فى كندا وبدأ هذا الكشف يقدم بعض الاجابات الهادية. وجعلت مجموعة من الباحثين من السويد وفرنسا سمكة الروموندينا محور بحثهم ووصفوا فى دراسة نشرت فى دورية نيتشر العلمية أمس الاربعاء تطور الوجه خطوة خطوة مع تحول كائن فقرى بلا فك الى كائن ذى فك.وكان تطور الفك مقدمة لتطور الوجه. واستخدم الباحثون الاشعة السينية عالية الطاقة لفحص الهيكل الداخلى لجمجمة سمكة الروموندينا فى مركز يوروبيان سينكروترون (إي.إس.ار.إف) فى فرنسا ثم أعادوا بالأسلوب الرقمى بناء التشريح ثلاثى الأبعاد. وقالوا إن الروموندينا كشفت عن مزيج من السمات البدائية التى رصدت فى الأسماك التى لا فك لها، وسمات أحدث وجدت فى الأسماك ذات الفك. وكان تشريح رأسها فريدا حيث كانت مقدمة الدماغ قصيرة جدا ولها "شفة عليا" غاية فى الغرابة ممتدة الى أمام الأنف. وسمك الروموندينا هو نوع من الاسماك عاش فى العصر السيلورى والعصر الديفونى من تاريخ كوكب الارض قبل ان تنقرض منذ نحو 360 مليون عام.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحثون يكتشفون سمكة بلا وجه عاشت قبل ملايين السنين   مصر اليوم - باحثون يكتشفون سمكة بلا وجه عاشت قبل ملايين السنين



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon