مصر اليوم - السعودية بحاجة إلى تريليون ريال لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء

السعودية بحاجة إلى تريليون ريال لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السعودية بحاجة إلى تريليون ريال لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء

الرياض - وكالات

أفاد تقرير الجمعة أن المملكة العربية السعودية بحاجة إلى ترليون ريال (ألف مليار ريال أو ما يعادل حوالي 267 مليار دولار) لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء في المملكة التي تعد من أفقر دول العالم بمصادر المياه الطبيعية المتجدّدة. ويتجاوز الطلب على الكهرباء في السعودية –التي يبلغ عدد سكانها نحو 30 مليون نسمة- معدّل نمو إمدادات الطاقة الكهربائية في العديد من بلدان العالم. وقال تقرير نفط شركة "الهلال" –وفقاً لصحيفة "الرياض" اليومية- إن دول المنطقة تبذل وفي مقدمتها السعودية جهوداً كبيرة وتركيزاً استثمارياً استثنائياً لتجاوز تحديات المياه والكهرباء على المدى الطويل وتأمين إمداداتها من مصادر ذات طابع مستدام وموثوق. وأسست الرياض مؤخراً مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة لإيجاد حلول واقعية ومنطقية لتوليد الطاقة الكهربائية وإنتاج المياه المحلاة وتقليل الاعتماد على الموارد الطبيعية. وتشير الدراسات إلى أن السعودية تحتاج إلى تريليون ريال لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء وبما يلبي الاحتياجات اليومية للسكان خلال العقد الحالي والقادم، ويأتي ذلك في ظل معطيات ومؤشرات نمو الطلب على الطاقة الكهربائية بمعدلات تتجاوز معدل النمو في الإمدادات. ويقدر نمو الطلب المحلي على الكهرباء والمياه بأكثر من 8.8 بالمئة على أساس سنوي، بالإضافة إلى أن السعودية تعتبر من أفقر دول العالم بمصادر المياه الطبيعية المتجددة، ويزداد الوضع سوءاً نظراً لعدم وصول الاستثمارات الخاصة بتطوير الإنتاج من الطاقة الكهربائية والمياه إلى المستوى اللازم خلال الفترة الماضية، ذلك أن القطاع السكني يستحوذ على ما نسبته 56 بالمئة من إجمالي الاستهلاك من الطاقة الكهربائية، فيما يأتي القطاع الصناعي ثانياً من حيث حجم الاستهلاك وبنسبة 18.9 بالمئة. وتقدر وزارة المياه السعودية حجم الاستثمارات اللازمة للإنتاج ما يزيد عن 300 مليار ريال لتوليد الكهرباء و200 مليار لتحلية المياه و200 مليار لقطاع الصرفي الصحي، فيما ستحدد الضغوط التضخمية غير المتوقعة على الاستهلاك حجم الاستثمارات الفعلية اللازمة. وتنمو صناعة التحلية بوتيرة متسارعة لدى السعودية، وتنفق الدولة مليارات الدولارات لتطوير وتوسيع طاقتها لإنتاج مياه التحلية، وهناك توجهات جديدة لدى السعودية والدول الخليجية المجاورة لتطوير الشبكات الحالية والحد ومن التسرب والهدر وإعادة تقييم التعرفة الحالية للماء، والتي تعتبر منخفضة إذا ما قورنت بالتحديات والصعوبات التي تصاحب تأمين الإمدادات ومتطلبات تأمينها في المستقبل، في المقابل فقد تحدث مسؤول بالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عن نية المجلس إنشاء نظام مشترك لإمدادات المياه الصالحة للشرب من خارج مياه الخليج وتحليتها وتوزيعها على الدول الأعضاء.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السعودية بحاجة إلى تريليون ريال لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء   مصر اليوم - السعودية بحاجة إلى تريليون ريال لتوسيع الطاقة الإنتاجية من الكهرباء والماء



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon