مصر اليوم - الصورة التي كانت سببًا باعتزال أشهر مصارع ثيران

الصورة التي كانت سببًا باعتزال أشهر مصارع ثيران

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الصورة التي كانت سببًا باعتزال أشهر مصارع ثيران

مدريد - وكالات

: يتعرض الإنسان في حياته إلى كثير من المواقف والظروف الصعبة وهذا أمر طبيعي؛ لكن هناك لحظة ربما، تغير حياته كلها فتقلبها رأساً على عقب فتكون لحظة الانقلاب.وهذا ما حدث لمصارع الثيران الإسباني توريرو موريرا، الذي اعتزل اللعبة إلى الأبد بعد أن قطع شوطا في ممارستها.موريرا هذا لم يخطر في باله يوما أن يضعه القدر في موقف يكون فيه ثور من ثيران حلبة المصارعة سببا في تغيير حياته، وهو الذي أحب هذه اللعبة ومارسها على ما فيها من قسوة لم يشعر بها طوال ذلك الزمن. ولكن لماذا لم يشعر موريرا بذلك من قبل وهو الذي كان يغرز سكاكينه الحادة في ظهور الثيران؟إنها الفطرة الإنسانية التي استيقظت فيه وهو يرى الانكسار في نظرة ذلك الثور الذي وقف أمامه ليحاصره عند زاوية من محيط الحلبة، بعد أن غرز سكاكينه في ظهره بمتعة وانتشاء بالنصر.تلك النظرة البريئة في عيني الثور الذي لم يقابل إساءة موريرا بإساءة مثلها، فوقف ينظر إليه وكانه يقول: ياموريرا أنا الحيوان الذي غرزت سكاكينك في ظهري لن ألحق بك الأذى، كما فعلت أنت بي، ولن أعاملك بالمثل.في تلك اللحظة التي اوضحتها الصورة التي نشرتها مواقع التواصل الاجتماعي أدرك موريرا خيبته وقسوته فقال بانكسار كبير: (عندما شاهدت البراءة في عيني الثور وسمعت أنينه شعرت بأنني أكبر حثالة على وجه الأرض..) ليأتي قراره الحاسم باعتزال اللعبة نهائيا. درس تعلمه موريرا متأخرا ربما. ويقولون ان البهائم لا تعقل ولا تفهم !!

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الصورة التي كانت سببًا باعتزال أشهر مصارع ثيران   مصر اليوم - الصورة التي كانت سببًا باعتزال أشهر مصارع ثيران



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon