مصر اليوم - شباب يبادرون بتنظيف وتجميل شونة للقمح في مركز إطسا في الفيوم

شباب يبادرون بتنظيف وتجميل "شونة للقمح" في مركز إطسا في الفيوم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شباب يبادرون بتنظيف وتجميل شونة للقمح في مركز إطسا في الفيوم

الفيوم - مايكل يوسف

لم يرض عددٌ من شباب مدينة إطسا في محافظة الفيوم، بتردّي الأوضاع البيئية حولهم، من انتشار للقمامة وتردي حالة النظافة، فدفعتهم وطنيتهم إلى طرح مبادرة شبابية جديدة من أجل التفاعل مع البيئة المحيطة بهم، وإصلاح ما يستطيعون إصلاحه بمجهوداتهم البسيطة ومن أموالهم الخاصة، وسط تقاعس المسؤولين. وكشف علاء محمد، الطالب بكلية السياحة والفنادق في جامعة الفيوم، أنه ومجموعة مكونة من 10 طلاب، على رأسهم صديقه، فتحي علي، الطالب في كلية الخدمة الاجتماعية - جامعة الفيوم، وجدوا أن منطقة الشونية، والتي كانت "مكان تخزين القمح" في مدينة إطسا، في حالة يرثى لها، وأصبحت مكانًا مهجورًا، تنتشر فيه القمامة، فقمنا بتنظيفها ودهان أعمدة الإنارة والأرصفة، ووضعنا سلال مهملات، وعلقنا لافتة كتبنا عليها " شونية لاند .. أهلا بكم في مدينة الأحلام!"، وأسفل هذه العبارة علقنا عليها ساخرين "هذه سخرية من الطبقية المفزعة في مجتمعنا ومن حالنا، وتعبير عن حلمنا نحن أبناء الطبقة المتوسطة..في مدن أحلام.. كتلك التي يسكن فيها الأغنياء من هذا الشعب". وأضاف "علاء": كنا نحلم بأن نكون في مدن مثل 6 أكتوبر، ولكن إمكاناتنا المادية لا تسمح لنا بذلك، فقررنا تنظيف المنطقة التي نعيش فيها، وتجميلها بزرع أشجار جديدة وتلوينها. وأشار إلى أنهم شكّلوا مجموعة أطلقوا عليها "جرين ليون" أي الأُسود الخُضر؛ لحماية البيئة من التلوث، وقال: إن بساطة الفكرة دفع شبابًا كثيرًا من القرى المحيطة بنا لطرح أفكارٍ جديدة مثلنا.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شباب يبادرون بتنظيف وتجميل شونة للقمح في مركز إطسا في الفيوم   مصر اليوم - شباب يبادرون بتنظيف وتجميل شونة للقمح في مركز إطسا في الفيوم



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon