مصر اليوم - ياسر سعيد السِّياحة البيئيَّة من أهمّ مصادر الدَّخل القوميّ بعد البترول

ياسر سعيد: السِّياحة البيئيَّة من أهمّ مصادر الدَّخل القوميّ بعد البترول

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ياسر سعيد: السِّياحة البيئيَّة من أهمّ مصادر الدَّخل القوميّ بعد البترول

البحر الأحمر- صلاح عبدالرحمن

ذكر الدّكتور ياسر سعيد مدير محميَّات البحر الأحمر أنّ السِّياحة البيئيَّة من أهم مصادر الدَّخل القوميّ بعد البترول وتحويلات المصريِّين من الخارج، وأنّ الشّعاب المرجانيّة كانت سبباً لإيجاد الملايين من فرص العمل للمصريّين في السِّياحة والصّناعة، كصناعة الأثاث والبناء والمقاولات، وبناء المدن الجديدة وإنشاء الطُّرق والمطارات وآخرها مطار مرسى علم. وأوضح أنّ الصّورة تغيَّرت بشكلٍ تدريجيّ مع بداية الألفيَّة الثّالثة، وحدث التَّغيير الذي أصاب كلّ مناخ الحياة على مستوى سيناء والبحر الأحمر، لغياب السَّبب الذي كان يجذب السّائحين إلى مصر، والّذي نعاني منه بشكلٍ يهدِّد كلّ تلك الاستثمارات بالضّياع، ويغلق الملايين من البيوت التي كانت تعتمد على سياحة الشّعاب المرجانيّة. وذكر سعيد أنّ هناك عدة أسباب من شأنها تدمير الشّعاب المرجانيّة وأبرزها السّلوك الخاطئ للغطّاسين الجدد القادمين من دول لم يَعْتَدْ أهلُها ممارسة رياضة الغوص على سبيل المثال، والذين أصبحنا نفتقد وجودهم بشدة في أماكن غطسنا نظراً لغيرتهم الشديدة وحرصهم البالغ على الشّعاب المرجانيّة التي هي في أعماق بحارنا نحن وليس بحارهم هم. كما أن رياضة الغطس أصبحت مهنة ومأوى لمن لا هويّة له ولا وظيفة، والذين يريدون التشبّه بكبار مدرّبي الغطس وهم في حقيقة الأمر لا يزيدون عن حرفيّين أو عمال بالإضافة الى سلوك أصحاب المراكب الخاطئ في العقدين الماضيين بأنهم كانوا يُلقون بخطافات لنشاتهم على الشّعاب المرجانيّة، مما كان يؤدي حتماً إلى تكسيرها وتدميرها. ومن بين أسباب تدمير الشّعاب المرجانيّة إصرار الكثير من المصريِّين والأجانب حديثي الخبرة في مجال الغطس على لمس الشّعاب المرجانيَّة وهو ما يؤدي فورًا إلى قتلها، وكذلك طرق الغوص المتخلّفة، وتتسبب الزعانف التي يرتديها الغطّاسون في أقدامهم في إهالة الرمال على الشّعاب المرجانيّة وهو تماماً ما يشبه وضع يد على فم وأنف إنسان أي قتله في التوّ والحال.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ياسر سعيد السِّياحة البيئيَّة من أهمّ مصادر الدَّخل القوميّ بعد البترول   مصر اليوم - ياسر سعيد السِّياحة البيئيَّة من أهمّ مصادر الدَّخل القوميّ بعد البترول



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon