مصر اليوم - السناجب التي تكون أمهاتها متوترة خلال حملها تلد ذرية أقوى وأكبر حجمًا

السناجب التي تكون أمهاتها متوترة خلال حملها تلد ذرية أقوى وأكبر حجمًا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السناجب التي تكون أمهاتها متوترة خلال حملها تلد ذرية أقوى وأكبر حجمًا

واشنطن ـ يو. بي.آي

وجدت دراسة أميركية أن السناجب التي تكون أمهاتها متوترة خلال حملها بها تولد أقوى وأكبر حجماً من تلك التي تكون ظروف الحمل بها هادئة. وذكر بيان لجامعة غيلف، نقلته دورية "ساينس" العلمية أن السناجب التي تولد في ظروف مقلقة تكون أكبر حجماً من السناجب التي تولد في ظروف هادئة. وقال البروفسور في قسم علوم الإحياء التكاملية، أنردو ماك أدام، إن السناجب تساعد ذريتها في الصمود، في البيئة المكتظة من خلال تقويتها، موضحاً أنه خلال الطفرات السكانية، لا تصمد سوى السناجب السريعة النمو. وقام الباحثون في الجامعة بدراسة جعلوا فيها السناجب تفكّر بأنها تعيش في بيئة مكتظة من خلال بث أصوات السناجب عبر مكبرات الصوت. ثم، راقب الباحثون مستويات هرمونات التوتر، من خلال إعطاء السناجب الحوامل زبدة الفول السوداني الممزوجة بهرمونات القلق، فاستنتجوا أن السناجب التي تناولت هذه الهرمونات ولّدت ذرية أكبر حجماً من نظيراتها التي لم تتناولها. ووجدوا أن السناجب الحوامل تصغي إلى أصوات السناجب الأخرى، مشيرين إلى أنه، مع ازدياد أصوات السناجب الأخرى ما يشير إلى اكتظاظ البيئة، تصدر السناجب هرمون التوتر الذي يساعد في تسريع نمو ذريتها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السناجب التي تكون أمهاتها متوترة خلال حملها تلد ذرية أقوى وأكبر حجمًا   مصر اليوم - السناجب التي تكون أمهاتها متوترة خلال حملها تلد ذرية أقوى وأكبر حجمًا



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon