مصر اليوم - حشرة من الشرق الأقصى قادرة على تدمير الأشجار

حشرة من الشرق الأقصى قادرة على تدمير الأشجار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حشرة من الشرق الأقصى قادرة على تدمير الأشجار

برن ـ وكالات

جددت سويسرا حملتها ضد حشرة قادمة من منطقة الشرق الأقصى، معروفة بقدرتها على تدمير الأشجار، وكان وجود تلك الخنفساء الآسيوية طويلة القرون قد اكتشف لأول مرة في مقاطعة فرايبورج عام 2011 . وذكرت هيئة البيئة الفيدرالية أنه منذ ذلك الحين انتشرت الحشرة إلى ست مقاطعات أخرى، من بينها زيورخ ولكن أكثرها تركيزا كان في فينترتور. ووصلت الخنفساء من آسيا في الصناديق الخشبية وصناديق التغليف الأخرى، مما حدا بمسئولي الجمارك السويسريين إلى مضاعفة عمليات تفتيش الشحنات المستخدم فيها تلك المواد. وذكرت الصحف المحلية مؤخرا أن هذه الحشرات تشكل مصدر قلق لأنه من الصعب جدا قتل اليرقات التى تصل إلى جذوع وأغصان الأشجار، وتضعف بنيتها وتساعد على نمو الفطريات. وتفيد التقارير بأن هذه الخنفساء وغيرها من آفات الأخشاب تسبب خسارة قدرها 5ر3 مليار دولار سنويا في الولايات المتحدة، حيث عرفت هذه الحشرة الآسيوية لأول مرة في تسعينات القرن الماضي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حشرة من الشرق الأقصى قادرة على تدمير الأشجار   مصر اليوم - حشرة من الشرق الأقصى قادرة على تدمير الأشجار



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon