مصر اليوم - متعلمو اللغات أكثر ذكاء في سن الستين

متعلمو اللغات أكثر ذكاء في سن الستين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - متعلمو اللغات أكثر ذكاء في سن الستين

واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت دراسة حديثة أجرتها كلية الطب في جامعة كنتاكي الأميركية أن "كبار السن الذين يتحدثون لغتين منذ الطفولة أسرع في الانتقال من عمل إلى آخر من أولئك الذين يعرفون لغة واحدة"، كما أنهم "يصبحون أكثر ذكاء".وقال الباحثون:" إن قضاء ساعات في دروس اللغة لتعلم أسماء المذكر والمؤنث وعلامات الترقيم، يستحق كل هذا العناء"، مؤكدين أن "الأشخاص الذين يتعلمون لغة ثانية في الصغر يصبحون أكثر ذكاء عندما يصلون إلى سن الستين".وكشفت فحوصات الرنين المغناطيسي أن "الأشخاص الذين يتكلمون لغتين مدى الحياة يستخدمون أدمغتهم بشكل أكثر كفاءة، ما أدى إلى زيادة سرعتهم في التفكير"، مشيرة إلى أن "التراجع الذي يصاحب تقدم العمر يمكن التغلب عليه  من خلال التحدث بأكثر من لغة"، مؤكدة أن "عدد اللغات التي يتحدث بها الإنسان تؤثر على نشاط الدماغ".واستخدم فريق بقيادة الدكتور بريان غولد في كلية الطب، جامعة "كنتاكي"، فحوصات الرنين المغناطيسي لمقارنة نشاط الدماغ من سن60 ـ 68 عامًا. وقد طُلِب من المشاركين في الدراسة تحديد ما إذا كان الشكل الموضح أمامهم دائرة أم مربع، ثم طُلِب منهم تحديد ما إذا كان اللون المعروض  أحمر أم أزرق، ثم طُلِب منهم الجمع بين اللونين.ووجد الباحثون أن كبار السن الذين يتحدثون لغة واحدة ولغتين قاموا بأداء المهمة بدقة. ومع ذلك، كان الأشخاص الذين يتحدون لغتين أسرع في إنجاز المهمة الثالثة وبذل مجهود أقل.وأضاف الدكتور غولد: "هذا يشير إلى أن كبار السن الذين يتحدثون لغتين يستخدمون أدمغتهم بطريقة أكثر كفاءة من نظرائهم الذين يتحدثون لغة واحدة. وهذه النتائج تشير إلى أن تحدث لغتين مدى الحياة أمر له فوائد أقوى على عمل مناطق الدماغ الأمامية في سن الشيخوخة". وقد نشرت تلك النتائج في مجلة "العلوم العصبية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - متعلمو اللغات أكثر ذكاء في سن الستين   مصر اليوم - متعلمو اللغات أكثر ذكاء في سن الستين



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon