مصر اليوم - التخاطب واضطرابات النطق والكلام عند الأطفال
حزبا الليكود والبيت اليهودي يتفقان على صيغة جديدة لقانون منع الأذان حيث يكون القانون ساريًا في ساعات الليل فقط شركة أبل تؤكد أن هواتف أيفون آمنة رغم احتراق بعضها في الصين شبان يستهدفون قوات الاحتلال بعبوة محلية الصنع "كوع" بالقرب من مخيم عايدة شمال بيت لحم قبل قليل الرئيس بشار الأسد يؤكد نتمنى أن يتمكن الواعون في تركيا من دفع أردوغان باتجاه التراجع عن حماقاته ورعونته بالنسبة للموضوع السوري لنتفادى الاصطدام مصادر إسرائيلي تعلن أن بنيامين نتنياهو يرفض دعوة الرئيس الفرنسي للمشاركة في مؤتمر دولي في باريس بعد أسبوعين لدفع عملية السلام عبد العال يؤكد لوفد البرلمان الأوروبى أن الانتقادات لحقوق الإنسان بمصر تجافى الواقع بكين تحث طوكيو على اتخاذ موقف حيال النزعة العسكرية اليابانية رسمياً الزمالك يعلن تراجعه عن الانسحاب من الدورى مقتل "عبد الله عزام" فى مواجهة أمنية بـ"أبو زعبل" مديرية أمن دمياط تطرح 6 أطنان سكر بـ 7 جنيهات للكيلو بمنافذ "أمان" التابعة للداخلية
أخبار عاجلة

التخاطب واضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - التخاطب واضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

واشنطن ـ وكالات

عادة ما يتم وصف الطفل الذى يرفض الكلام والتحدث عن أمر سواء فى المدرسة أو المنزل بأنه طفل خجول، مع الوضع فى الاعتبار أن تأخر النطق والكلام عند الطفل قد يكون بسبب مشكلة أو اضطراب فى التواصل أو السمع أو بسبب مرض التوحد عند الطفل. وعادة فإن الطفل الطبيعى خلال العام الأول من عمره سيبدأ فى الاستجابة للأصوات من حوله وببلوغه عامين سيبدأ فى التعبير عن نفسه لفظيا مع قدرته على اتباع خطوات بسيطة. إذا كان الطفل يواجه أى مشكلة متعلقة بتأخر النطق فإنه لن يتمكن من التجاوب مع من حوله أو قد يختار أن يتوقف عن الكلام تماما. ويعتبر التواصل عن طريق التخاطب أو الكلام هو الوسيلة التى يتعلم من خلالها الطفل كثيرا سواء فى المنزل أو المدرسة ولذلك فإن أى مشكلة فى النطق والتخاطب عند الطفل ستكون مشكلة أيضا تعيق تطوره على مختلف المستويات. وعلى الأم أن تدرك أهمية العلاج والاكتشاف المبكر لمشاكل النطق والتخاطب واللغة عند الطفل لأنها قد تسبب للطفل مشكلة أيضا فى القراءة والكتابة. تختلف معدلات التطور والنمو من طفل لآخر ولكن هناك بعض العلامات التحذيرية التى قد تعنى أن طفلك يعانى من مشكلة فى اللغة والنطق أو السمع: - أن يكون الطفل ما بين 15 و18 شهرا ويعاني من عدم استخدامه حتى للغة الأطفال - وصول الطفل لعمر العامين وهو لا يزال ينطق فقط بعض الكلمات البسيطة - أن يقوم الطفل بخلط الكلمات بعضها ببعض وهو فى الخامسة من العمر إذا كان طفلك يبلغ من العمر 18 شهرا فيجب أن تكونى قادرة على فهم حوالى 25 فى المائة مما يقوله وببلوغ الطفل عامين يجب أن تكونى قادرة على فهم ما بين 50 وحتى 75 فى المائة من كلامه. وإذا كان طفلك فى الرابعة من عمره فيجب أن يكون كلامه مفهوما حتى من الأشخاص الذين لا يتعامل معهم دائما أو بكثرة. سيكون معلمو طفلك فى المدرسة على الأرجح هم أول من يلاحظ أن مهارات النطق واللغة والتخاطب عند طفلك ليست فى نفس مستوى الأطفال الآخرين فى مثل سنه. فقد يلاحظ المعلم مثلا أن طفلك لا يستجيب بصوت عال أو مسموع للأسئلة التى تطرح داخل الفصل أو لا يستطيع اتباع التعليمات المنطوقة داخل الفصل. وقد تكون ملاحظات معلم طفلك تأكيدا لشكوكك حول الصعوبة التى يعانى منها طفلك فى التعبير عما يفكر به باستخدام اللغة وعدم قدرته على إيجاد كلمة محددة يعبر بها عما يريد قوله. يمكن لمعالج أو طبيب متخصص فى اضطرابات النطق والتخاطب واللغة تشخيص المشاكل المحددة التى يعانى منها الطفل مع مساعدته على تنمية مهارات الكلام المختلفة. وسيكون هذا المعالج المتخصص ضمن آخرين ، ومن بينهم معلم الطفل وطبيبه والطبيب النفسى أحيانا، وهم كلهم سيساعدونك على تقييم صعوبات التعلم التى يعانى منها طفلك. يعتمد إخصائى مشاكل النطق والتخاطب على ثلاثة محاور أو نقاط لتحديد ما إذا كان الطفل يعانى من اضطراب فعلا أم لا مثل قدرة الطفل على التواصل مع الآخرين عبر الكتابة والكلام، وقدرته على فهم واستيعاب المعلومات التى يتلقاها سواء كانت مسموعة أو مكتوبة بالإضافة لقدرته على نطق الكلمات بطريقة صحيحة. احرصى على أن يخضع طفلك عند الولادة لاختبار يحدد ما إذا كان يعانى من أى مشاكل فى السمع لأن عدم قدرة الطفل على السمع بطريقة صحيحة قد تكون سببا أساسيا فى تأخر النطق عنده. إن الطفل الذى يعانى من صعوبة فى نطق أحرف معينة منفصلة أو مجتمعة قد يستفيد من التمارين التى يعطيها له المعالج المختص والتى ستمكن الطفل من النطق بطريقة صحيحة عن طريق شرح طريقة تحريك الشفاه واللسان. ويجب عدم التأخر فى معالجة اضطرابات النطق والكلام عند الطفل لأن التأخر فى هذا الأمر قد يجعل الطفل يكره الذهاب للمدرسة أو الاشتراك فى أى نشاطات اجتماعية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التخاطب واضطرابات النطق والكلام عند الأطفال   مصر اليوم - التخاطب واضطرابات النطق والكلام عند الأطفال



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 02:31 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعليم أميركا واليابان تسابق محموم في الزمن

GMT 02:29 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تدع طفلك يفوز في اللعب دائمًا

GMT 02:27 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

آداب المائدة للطفل فى سن ما قبل دخول المدرسة

GMT 02:24 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رسائل البريد الإلكترونى بعد ساعات العمل تثير غضب الموظفين

GMT 13:49 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

حاسة الشم عند المرأة قوية بفضل خلايا المخ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon