مصر اليوم - هرمون الحب قد يطيل أمد معاناة الإنسان

"هرمون الحب" قد يطيل أمد معاناة الإنسان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هرمون الحب قد يطيل أمد معاناة الإنسان

لندن ـ أ.ش.أ

قال باحثون أمريكيون إن "هرمون الحب" المعروف علميا باسم الإكسوتوسين، مسئول أيضا عن إطالة أمد العذاب والمعاناة التى يشعر بها الإنسان عند انتهاء العلاقات العاطفية. ووجد العلماء فى كلية فينبرج للطب فى شيكاغو أن الإكسوتوسين الذى يثير مشاعر الحب والروابط الاجتماعية، يلعب دورا أيضا فى حفر الذكريات العاطفية المؤلمة داخل المخ، كما أنه يزيد من قابلية الشعور بالقلق والخوف فى أعقاب المرور بتجربة اجتماعية سلبية أو تثير التوتر. وقال الباحثون، وفقا لصحيفة "ديلى تلجراف" البريطانية، إن الاكسوتوسين يعتبر عادة عاملا يؤدى إلى خفض الإحساس بالتوتر استنادا إلى عقود من الأبحاث، غير أن هذه الدراسة أظهرت كيف أنه يعزز الخوف بدلا من تقليله، وأين تحدث التغييرات الجزيئية فى جهازنا العصبى المركزى. واستخدام الباحثون مجموعة من الفئران لديها استجابة طبيعية للاكسوتوسين، ليتمكنوا من معرفة الدور الذى يلعبه هذا الهرمون بعد التعرض لتجارب اجتماعية سلبية، فوجدوا أن الاكسوتوسين يثير جزيئا إنذاريا مهما يظل نشطا لمدة تصل إلى ست ساعات بعد التعرض للتجربة السلبية. وأشار الباحثون إلى أن هذا الجزىء يعزز المشاعر السلبية من خلال إثارة جزء من المخ يرتبط بالاستجابات للتوتر، موضحين أن هذه النتائج قد تساعد على تطوير سبل جديدة لمساعدة الأشخاص على التعامل مع المشاعر والذكريات السلبية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هرمون الحب قد يطيل أمد معاناة الإنسان   مصر اليوم - هرمون الحب قد يطيل أمد معاناة الإنسان



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon