مصر اليوم - الخطأ هو أهم وسيلة لتحقيق التسامح

الخطأ هو أهم وسيلة لتحقيق التسامح

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الخطأ هو أهم وسيلة لتحقيق التسامح

القاهرة - وكالات

لا يوجد إنسان فى الحياة لا يخطئ، فالخطأ طبيعة بشرية كما يقول خبير التنمية البشرية "محمود السنطى"، مضيفا أنه يجب على الإنسان أن يتعلم من هذه الأخطاء سواء كانت أخطاءه أو أخطاء الآخرين من حوله إذا استطاع أن يتفادى العيوب التى أدت به إلى هذا الخطأ ويستفيد من نتائجها.ويوضح "السنطى" أن الأخطاء التى يقع فيها الإنسان تعتبر أفضل وسيلة تساعده على تجنب السلبيات فى حياته التى يعيشها، كما تكون لها فائدة كبيرة فى أنها تصقل الإنسان وتزيد من قدرته على اتخاذ قرارات صحيحة داخل حياته.وأشار خبير التنمية البشرية أن الجميع يخطئ سواء كان كبيرا أو صغيرا فلا أحد معصوم من الخطأ، لذلك فلا ينبغى على الإنسان ألا يحمل نفسه فوق طاقتها عما يخطئ ويلوم نفسه، لأنه ليس الوحيد الذى يخطئ.ونصح "السنطى" بضرورة أن يتعلم الإنسان التسامح عندما يخطئ الآخرون فى حقه، وأن يحاول تجاوز الأمر، وأن يحرر نفسه من عبئ تحمل الكره والحقد تجاه شخص ما لأن الجميع يخطئون، حيث يجب أن يستفيد الإنسان من أخطائه وأخطاء الأخرين من حوله فى تعلم التسامح، والعفو على خطأ الآخرين، لأنه كثيرا ما تكون هناك العديد من الأخطاء غير المقصودة، كما يجب أن يستفيد الإنسان من أخطاء الأخرين ويجعلها تجارب يحتذى بها فى تجنب الوقوع فى نفس الأخطاء مرة أخرى.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الخطأ هو أهم وسيلة لتحقيق التسامح   مصر اليوم - الخطأ هو أهم وسيلة لتحقيق التسامح



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon