مصر اليوم - توقف الأنشطة في المدارس وانتعاش سوق الدروس الخصوصية

توقف الأنشطة في المدارس وانتعاش سوق الدروس الخصوصية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - توقف الأنشطة في المدارس وانتعاش سوق الدروس الخصوصية

القاهرة ـ وكالات

هددت حركات وائتلافات المعلمين بالإضراب عقب إجازة عيد الأضحي المبارك بسبب قرار وزارة المالية رقم 8 لسنة 2012. الذي ينص علي توريد 20% من جملة الإيرادات الشهرية للمدارس. والمجموعات المدرسية للخزانة العامة للدولة والذي أدي إلي استياء وغضب داخل المدارس والإدارات التعليمية. أكد المعلمون والمهتمون بالتعليم أن هذا القرار يضرب العملية التعليمية في مقتل حيث يقضي علي ممارسة الأنشطة في المدارس ويضخم ظاهرة الدروس الخصوصية نتيجة الإحجام عن مجموعات التقوية ويجعل المدرسة غير جاذبة للطلاب مشيرين إلي أنه ضربة قاسمة لمجانية التعليم. قال أحمد الأشقر نقيب معلمي السادس من أكتوبر والشيخ زايد ومنسق الجبهة الحرة لنقابة المهن التعليمية إن هذا القرار خطوة نحو خصخصة التعليم وضد مصلحة الطالب مشيرا إلي أن هذا يدل علي عدم وجود سياسة واضحة للحكومة في علاج مشكلات التعليم. أضاف أن مدارسنا تعاني من ضعف الصيانة والإمكانيات وأن هذا القرار يؤدي إلي تدني الخدمات المقدمة لأبنائنا الطلاب وهو أبسط حقوقهم مشيرا إلي أن جميع المعلمين يعبرون عن رفضهم واستيائهم من هذه القرارات التي تعطل سير العملية التعليمية ومحذرا من الدعوة إلي الإضراب عقب إجازة العيد في حالة عدم استجابة وزارة المالية لمطلب وزارة التربية والتعليم ونقابة المعلمين باستثناء المدارس من هذا القرار. قال جميل أبوحجر رئيس مجلس الأمناء والآباء والمعلمين بإدارة جنوب الجيزة إنه بخصوص المنشور الصادر برقم 8 لعام 2012 بشأن توريد 20% من جملة الإيرادات الشهرية للخزانة العامة للدولة والخاص بالصناديق والحسابات الخاصة فإن هذه الحسابات التي يؤخذ منها ال 20% بالتربية والتعليم أموال عامة ونسب يدفعها الطالب لتؤدي له خدمات تسمي حصيلة مقابل خدمات إضافية بقرار وزاري أي أنها خدمة مدفوعة الأجر منه مقابل أنشطة رياضية وثقافية وتعليمية واجتماعية وفنية واتحادات طلابية ورحلات ومعسكرات وندوات توعية علاوة علي ما يخدم العملية التعليمية من معامل ووسائل صيانة وتطوير تكنولوجي وخامات امتحانات وصيانة أجهزة وخامات تعليم وصيانة مباني ورعاية أيتام ورعاية نشئ وتأمين صحي وضد الحوادث وأدلة تقويم الطالب علاوة علي ما يصرف علي تكريم ورعاية الطلاب الفائقين والموهوبين. قال هاني كمال مدير عام إدارة روض الفرج التعليمية إن إدخال ميزانية المدارس التي تأتي من مصروفات التلاميذ والمجموعات الدراسية ومخصصات الأنشطة ضمن الصناديق الخاصة أمر خاطئ تماما يؤدي لعرقلة ممارسة كافة الأنشطة المدرسية وإخضاعها للرقابة لا فائدة منها موضحا أن خصم نسبة ال 20% من هذه الميزانية يضرب الأنشطة المدرسية في مقتل بشكل فعلي ولن يستمر النشاط المدرسي بهذه الطريقة أبدا حيث إن صرف أي مبلغ يتطلب إصدار شيك بمعرفة الإدارة وصرفها من خلال أحد ممثليها مما يعقد من الإجراءات الإدارية التي تلزم توفير أي نفقات أو احتياجات للمدرسة وهو أمر بالغ الصعوبة يجب إعادة النظر فيه وعودة الأمور لسابق عهدها فالمدارس ميزانيتها محدودة ولا يجب الخصم منها تحت أي مسمي لأن هذا الوضع من الصعب استمراره. أكد أن المجموعات المدرسية مهددة بالتوقف بسبب قرار خصم 20% من المبلغ الذي يحصل عليه المدرس حيث أحجم المدرسون عن أعطاء المجموعات وبالتالي فإن الطالب سيلجأ للدروس الخصوصية مجبرا بعد توقف المدرسين عن المجموعات المدرسية. أضاف مصطفي حسن مدير عام إدارة مصر الجديدة التعليمية أنه من الصعب التعامل مع الرسوم التي يدفعها الطلاب داخل المدارس علي أنها مصروفات فهي مجرد رسوم مقابل خدمات يتلقاها الطالب في مختلف المجالات ولا يعقل أن تفرض عليها ضريبة أو يخصم منها تحت أي بند نسبة 20% وهي نسبة كبيرة لا يمكن الاستهانة بها وتؤثر بالفعل في إمكانية إجراء النشاط المدرسي من عدمه وكذلك سير المجموعات المدرسية التي تدعو إليها الوزارة مراعاة للأسر الفقيرة ومحدودة الدخل. عودة للمركزية أكد محمد الحمداني مدير عام إدارة غرب القاهرة التعليمية أن إحالة كل الأمور المالية والتي يتطلبها الإنفاق اليومي داخل المدارس للبنك المركزي هو أمر معقد للغاية ويعد مخالفا للاتجاه نحو اللامركزية التي تنادي بها الدولة منذ عدة سنوات والتي تم اتباعها مؤخرا في الإدارات والمدارس كما أنها تمثل عقبه فعليه للمدارس التجريبية والتي يخصص لها حافز التجريبيات والتي تؤخذ أيضا من مصروفات التلاميذ وليس لها ميزانية مستقلة من الإدارة أو المديرية الأمر الذي يجعل صرفها معاناة فعلية أمام العاملين بالمدارس التجريبية فضلا عن انخفاض قيمتها بشكل كبير.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - توقف الأنشطة في المدارس وانتعاش سوق الدروس الخصوصية   مصر اليوم - توقف الأنشطة في المدارس وانتعاش سوق الدروس الخصوصية



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon