مصر اليوم - الأزهر وسفراء آسيان يبحثون سبل تسهيل الدراسة لطلابها الوافدين

الأزهر وسفراء "آسيان" يبحثون سبل تسهيل الدراسة لطلابها الوافدين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأزهر وسفراء آسيان يبحثون سبل تسهيل الدراسة لطلابها الوافدين

القاهرة ـ علي رجب

ناقش مستشار شيخ الأزهر لشؤون التعليم الدكتور عبد الدايم نصير، مع سفراء رابطة دول جنوب شرق آسيا المعروفة باسم "آسيان"، التي يدرس عدد من أبنائها في الأزهر، المشاكل والعقبات التي تُواجه الطلاب الدارسين في جامعة الأزهر، ومعاهده وفي مقدمتها صعوبة تعلُّم اللغة العربية، وارتفاع تكاليف تعلمها، التي يصعب على الطلاب تدبيرها، وكذلك ارتباط تأشيرة الإقامة بدفع المصروفات الدراسية. حضر اللقاء سفراء دول: ماليزيا والفلبين وسنغافورا وتايلاند وفيتنام وإندونيسيا وبورما وكمبوديا، كما حضره أمين عام مجمع البحوث الإسلامية الشيخ علي عبد الباقي،، ومستشار شيخ الأزهر للعلاقات الخارجية السفيرعبد الرحمن محمد موسى. وتم الاتفاق خلال الاجتماع على تزويد  الرابطة العالمية لخرِّيجي الأزهر بالإرشادات والمناهج المتعلقة باختبارات إجادة اللغة العربية، مع توضيح نظام توزيع درجات اختبارات تحديد المستوى، مع إمداد ها ببياناتٍ مكتوبة عن شكل ومواعيد ورسوم دورات مركز اللغة العربية، والبيانات الأخرى ذات الصلة بالموضوع. وشدد الإجتماع علي أهمية التنسيق بين الأزهر الشريف، والرابطة العالمية لخريجي الأزهر بشأن مواعيد الدراسة؛ بحيث لا تتعارض مواعيد مركز اللغة العربية وجدول الدراسة في الجامعة، والتنسيق أيضًا بين الأزهر وسُفراء رابطة "آسيان" في كل الخطط والبرامج وكل ما يطرأ من تغيير يتعلق بسير العملية التعليمية لطلاب تلك الدول. وأكد د. عبد الدايم حرص شيخ الأزهر وكافة المسئولين فيه على تيسير كل سبل تحصيل العلم للطلاب الوافدين للدراسة في الأزهر، ورعايتهم رعاية شاملة من كل النواحي؛ التربوية والثقافية والصحية والاجتماعية؛ حتى  ينهلوا من وسطيَّته الدينية واعتداله؛ ليعودوا إلى بلادهم يحملون مشاعل الهدى والتقدُّم في كلِّ المجالات الدينية والدنيوية ، ويصبحوا سفراء للأزهر لدى بلادهم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأزهر وسفراء آسيان يبحثون سبل تسهيل الدراسة لطلابها الوافدين   مصر اليوم - الأزهر وسفراء آسيان يبحثون سبل تسهيل الدراسة لطلابها الوافدين



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon