مصر اليوم - ذبحتونا تنفذ اعتصامًا تنديدًا بالعنف الجامعي في الأردن

"ذبحتونا" تنفذ اعتصامًا تنديدًا بالعنف الجامعي في الأردن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ذبحتونا تنفذ اعتصامًا تنديدًا بالعنف الجامعي في الأردن

عمان ـ إيمان أبو قاعود

  نفذت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا"ونقابة المعلمين بالتعاون مع القوى الشبابية والطلابية اعتصاماً بعد ظهر الثلاثاء, أمام البوابة الرئيسية للجامعة الأردنية رفضاً للعنف الجامعي وتأكيداً على حرية العمل الطلابي في الجامعات وإعادة النظر في القوانين كافة والأنظمة المتعلقة بهذا الملف. وأشار عميد شؤون الطلبة في جامعة آل البيت الدكتور موسى بني خالد إلى أن الأسباب والمسببات لظاهرة العنف الجامعي هي التعصب القبلي والمناطقي، معتبراً أن أساس وجود العشيرة للتعارف وليس للتفرقة، مناشدهم أن يكونوا سفراء سلام في مختلف الجامعات لأن التغيير يبدأ منهم، وشدد على ضرورة توحيد الجهود الطلابية كلها خدمة للوطن وارتقاءً بحياة طلابية وجامعية تخدم المجتمع. وأكد رئيس فرع نقابة المعلمين في عمان الدكتور مصطفى القضاة, ضرورة إيجاد حل جذري لظاهرة العنف الطلابي، معتبراً أن العنف هو ليس وليد اللحظة وإنما هو ممتد عن ظاهرة موجودة قبل الجامعات.   وأشار إلى أن حل المشاكل الاقتصادية وتحقيق العدالة الاجتماعية طريق من طرق العلاج كما أن إلغاء الاستثناءات في القبولات الجامعية من طرق العلاج. من جانبه أشار مسؤول كتلة التجديد العربية في الجامعات الأردنية رضا أستيتية في كلمة الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا", إلى أن هذه الفعالية تأتي ضمن سلسلة الفعاليات تقيمها الحملة بالتعاون مع عدد من مؤسسات المجتمع المدني والقوى الطلابية الفاعلة في الجامعات الأردنية وذلك لمواجهة ظاهرة العنف الطلابي في الجامعات والكليات الأردنية. وأضاف أستيتية لقد قدمنا للحكومة عدداً من الحلول لهذه المشكلة منها رفع القبضة الأمنية والسماح للعمل الطلابي والحزبي والسياسي داخل الجامعات, ولم يتغير شيء، منتقداً السياسة التي تتبعها الجامعات الأردنية والمتمثلة بملاحقة من يوزع ملصقاً ينبذ به العنف والعنصرية أو يدعو للوحدة العربية, ويترك حراً وطليقاً من يطلق النار ويكسر المرافق داخل الجامعات. وفي كلمة تجمع طلبة الجامعة الأردنية للإصلاح أكد  الطالب هشام العياصرة أن الحكومات المتعاقبة والأجهزة الأمنية هي من يغذي التناقضات الاجتماعية بين الطلبة، مطالباً بضرورة توحيد القوى الطلابية جميعها للضغط على الجهات والقوانين التي تدعم هذه الظاهرة والعمل على إلغائها. ورفع المشاركون في الاعتصام صورة الطالب أسامة الدهيسات الذي توفي قبل أيام في أحداث عنف وقعت في جامعة مؤتة، كما رفع المشاركون الشعارات الآتية، معاً من أجل اتحاد عام لطلبة الأردن ... حرية العمل السياسي هي الخطوة الأولى نحو وقف العنف الجامعي .. أنظمة تأديب قمعية + الصوت الواحد + أسس قبول غير عادلة = عنف جامعي.  وعلت أصوات المشاركين بالهتافات الآتية، خطوة خطوة للأمام .. نحو الاتحاد العام .. هذا نهج الحكومات .. صوت واحد الانتخابات … بيع وخصخصة الجامعات .. والعنف يملأ الساحات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ذبحتونا تنفذ اعتصامًا تنديدًا بالعنف الجامعي في الأردن   مصر اليوم - ذبحتونا تنفذ اعتصامًا تنديدًا بالعنف الجامعي في الأردن



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon