مصر اليوم - إقبال واسع من الشباب الجزائري على تعلم اللغة الألمانية

إقبال واسع من الشباب الجزائري على تعلم اللغة الألمانية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إقبال واسع من الشباب الجزائري على تعلم اللغة الألمانية

الجزائر ـ مصر اليوم

يقبل الشباب الجزائري بشكل واسع في السنوات الأخيرة على تعلم ودراسة اللغة الألمانية. وبدأت لغة "نيتشه وغوته وشيلر" بالتوسع والانتشار خارج النطاق الجامعي إلى المدارس وسط تشجيع أولياء الأمور والمسؤولين على قطاع التربية في البلاد. قررت وزارة التربية الوطنية في الجزائر تعميم تدريس اللغة الألمانية في جميع ثانويات البلاد، وأوضح الأمين العام لوزارة التربية الوطنية خلادي بوشناق، ، بأن الجزائر وضعت من بين أولوياتها في المرحلة القادمة تمكين كل طلبة ثانويات البلاد من تعلم اللغة الألمانية، وأضاف بوشناق في تصريحات إعلامية أن "كل الإمكانيات ستوفر لتحقيق هذا الهدف"، وأكد الأمين العام للوزرة، في افتتاح دورة تدريبية لتكوين أساتذة اللغة الألمانية، وجود أكثر 400 أستاذ يدرسون هذه اللغة على المستوى الوطني. وتستقبل الوزارة سنويا طلبات التوظيف من مئات الخريجين الجدد في الاختصاص عبر كافة مناطق الوطن، منح ودورات لأساتذة اللغة الألمانية. وتعمل السفارة الألمانية في الجزائر على مساعدة وتمكين مصالح وزارة التربية لتحقيق هذا الهدف، حيث تشرف سنوياً على توفير دورات تدريبية لأساتذة اللغة الألمانية. وأشاد سفير ألمانيا بالجزائر غوتز لينغنتال، بالتعاون "الجزائري-الألماني" في مجال تدريس اللغة الألمانية، مشيراً إلى سعي السفارة إلى زيادة عدد المنح الدراسية المقدمة لأساتذة اللغة الألمانية. وكشف الدبلوماسي الألماني أخيراً عن تنظيم أول دورة تكوينية لصالح مفتشين تربويين ومؤسسات تابعة لوزارة التربية الوطنية في مجال التسيير المدرسي ستقام لاحقاً في ألمانيا. قرار وزارة التربية الذي استحسنه الطلبة وأوليائهم أثار الكثير من الجدل داخل بيت الأسرة التربوية وكل المهتمين بالعملية التعليمية، بما في ذلك المعاهد الخاصة، حول قدرة الوصاية على تنفيذ هذا القرار، وخاصة في المناطق النائية والبعيدة عن المدن الكبرى. ويؤكد سمير.ب، أستاذ اللغة الألمانية في الجزائر العاصمة، أن "الوزارة بحاجة إلى مخطط وإمكانيات كبيرة لتعميم اللغة الألمانية في كل ثانويات الوطن، لأن عدد خريجي قسم اللغة الألمانية في جامعات الجزائرية قليل، وأغلبيتهم يتوجهون إلى القطاع الاقتصادي، وليس إلى التعليم". ومن جهتها، تسعى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الجزائرية على تلبية رغبات ألاف الطلبة الناجحين في شهادة البكلوريا، للالتحاق بقسم اللغة الألمانية، حيث أرتفع عدد أقسام اللغة الألمانية من قسم وحيد في جامعة الجزائر إلى خمسة أقسام على المستوى الوطني في كل من وهران وسيدي بلعباس وتيزي وز وعنابة، ومن المنتظر أن تفتح أقسام أخرى في الموسم الجامعي القادم. ورغم الجهود المبذولة تبقى اللغة الألمانية في الجزائر بحاجة إلى دعم أكبر لإشباع رغبة الشباب في تعلمها ، وخاصة أولئك الراغبين في إتمام دراستهم أو السفر نحو ألمانيا، حيث يعتبر بدرالدين أن تعلم اللغة الألمانية هو مشروعه الذي سيحقق به أحلامه في الهجرة إلى بلد العلم والتكنولوجيا، فيما تقول صفية.ب، طالبة بقسم اللغة الألمانية في جامعة الجزائر، أنها اختارت العودة للجامعة، بعد تخرجها بشهادة مهندس في الإلكترونيك، من أجل إتمام دراستها في ألمانيا في الاختصاص، وتؤكد الطالبة صفية أن الإمكانيات المادية والبشرية لتعلم اللغة الألمانية "هزيلة جدا في الجامعة الجزائرية"، مقارنة باللغة الفرنسية والإنجليزية، وهذا، حسب قولها، بسبب هيمنة اللغة الفرنسية، باعتبارها اللغة الثانية في البلاد واللغة الانجليزية، وعدم تجرد مسؤولو الجامعات من خلفياتهم الفكرية واللغوية، وبذلك لا تزال اللغة الألمانية "مهمشة في الجزائر"، رغم تعاظم أهميتها في كل بلاد العالم، لما تمكن مكتسبها من فرص تحصيل المعارف الدقيقة والجديدة. ويرى الطالب، بوطفة عنتر، أن تدريس اللغة الألمانية في الجزائر لازال بعيداً عن الطرق التربوية الحديثة في التدريس في الثانويات وحتى في الجامعات، ويضيف عنتر "أن أغلبية الطلبة يعتمدون على اجتهاداتهم الشخصية في التعلم، وأن الجامعة لم توفر أدنى الإمكانيات المساعدة على ذلك، حيث تفتقر مكتبة الجامعة على كتب ومعاجم اللغة الألمانية، بالإضافة إلى انعدام مختبر وأجهزة السمعي البصري المساعدة في التعلم الجيد لأي لغة. وقال محمد مسلم، وهو إعلامي جزائري، درس قواعد اللغة الألمانية في ألمانيا التي أقام بها عدة سنوات، "إن تعلم الألمانية لا يحظى بتشجيع الدولة، بل لا توجد مسوغات ومحفزات لتدريس هذه اللغة، لما سار في الاعتقاد، أن اللغة الفرنسية هي مفتاح التقدم، والظفر بالمناصب، وبلوغ أرقى المسؤوليات في بلد، لا زال محكوماً بالتبعية الشاملة لفرنسا ولغتها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إقبال واسع من الشباب الجزائري على تعلم اللغة الألمانية   مصر اليوم - إقبال واسع من الشباب الجزائري على تعلم اللغة الألمانية



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ
  مصر اليوم - مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 11:02 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم - ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:06 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فوائد جديدة لنظام الحمية في منطقة البحر المتوسط

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon