مصر اليوم - عودة الدراسة في سورية مع تراجع حدة التهديد بضربة أميركية

عودة الدراسة في سورية مع تراجع حدة التهديد بضربة أميركية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عودة الدراسة في سورية مع تراجع حدة التهديد بضربة أميركية

دمشق - وكالات

عاد آلاف التلاميذ فى سوريا إلى مدارسهم فى الموعد المقرر أمس الأحد، بعد مخاوف من عدم فتحها فى موعدها بسبب التهديدات بضربة عسكرية أمريكية، وفى دمشق كان العديد من المدارس قد تم تحويلها إلى ثكنات للجنود الذين أخلوا المواقع العسكرية التى يمكن أن تكون أهدافا لضربة قال الرئيس الأمريكى باراك أوباما إنها عقاب على هجوم كيماوى مزعوم فى 21 أغسطس. وبحلول صباح أمس الأحد، كان معظم الجنود قد خرجوا منها فى مؤشر على أن حكومة الرئيس بشار الأسد لم تعد تشعر بالخوف إثر اتفاق تم التوصل إليه بين الولايات المتحدة وروسيا والذى سيدمر بموجبه ترسانته الكيمياوية. وازدحمت شوارع دمشق مرة أخرى أمس الأحد، بعد أسابيع من ترقب العمل العسكرى، واكتظت بعض الطرق الرئيسة بحركة المرور. وخرجت مئات الفتيات من مدرسة ساطع الحصرى للبنات فى غرب دمشق فى الساعة الواحدة ظهرا وهن يحملن كتبهن الجديدة فى حقائب بلاستيكية بيضاء ويبحثن عن آبائهن أو عن الحافلات المدرسية. وقالت امرأة تدعى مايسة وهى تنتظر ابنتها خارج المدرسة "إنه صيف طويل.. تكدس الأطفال فى منازلهم لفترة طويلة للغاية وأشعر بالسعادة لخروجهم من المنزل وعودتهم إلى حياتهم المعتادة"، وعندما خرجت ابنتها تحدثت إليها عن صديقات لها لم يحضرن إلى المدرسة لأنهن غادرن البلدة وأخريات تفكر أسرهم فى الرحيل. ومنذ الحديث عن ضربة عسكرية وشيكة لسوريا فى الشهر الماضى فرت الكثير من الأسر إلى لبنان المجاور وقررت أسر أخرى البقاء هناك خلال العام الدراسى، وفيما يعكس الاضطراب الذى يعانى منه اقتصاد البلاد زادت أسعار الزى المدرسى إلى ما بين ثلاثة وخمسة أمثال ما كانت عليه قبل بدء الانتفاضة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عودة الدراسة في سورية مع تراجع حدة التهديد بضربة أميركية   مصر اليوم - عودة الدراسة في سورية مع تراجع حدة التهديد بضربة أميركية



  مصر اليوم -

اعتمدت مكياج عيون كثيف وتسريحة شعر أنيقة

ليدي غاغا تلفت الأنظار بأناقة راقية في عيد ميلادها

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
ظهرت ليدي غاغا فى صحبة جيدة مساء الثلاثاء حيث أقامت احتفال عيد ميلادها الـ31 في لوس أنجلوس. حيث انضم إلى المغنية الشهيرة صديقها الجديد كريستيان كارينو في مطعم فينيس بيتش جيلينا، حيث ساعد مجموعة من الأصدقاء المشاهير في الاحتفال بيومها الخاص. وباستخدام فستان من الدانتيل بطول الأرض، أضافت غاغا بريقا لمظهرها، في حين تقدمت في طريقها إلى المطعم جنبا إلى جنب مع حبيبها كارينو. وقد تألف الفستان من الفراء الأنيق على جميع أنحائه، مما أعطاها شكلا مبهرا، وقد رفعت شعرها الأشقر لأعلى لتضفي أناقة غير عادية، لتبرز غاغا وجهها الذي زينته بلمسات ثقيلة من الماسكارا، الكحل وأحمر الشفاه الأحمر السميك. وكان كارينو يسير إلى جانب صديقته، وقد حمل في يده الأخرى ما قد يكون هدية فخمة للنجمة في شكل حقيبة صغيرة من متجر المجوهرات الفاخر "تيفاني وشركاه". وتم رصد غاغا وكارينو للمرة الأولى معا في يناير/كانون الثاني من…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon