مصر اليوم - أزمة بين مجلس نقابة المعلمين ومديرية التربية في الفيوم

أزمة بين مجلس نقابة المعلمين ومديرية التربية في الفيوم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أزمة بين مجلس نقابة المعلمين ومديرية التربية في الفيوم

الفيوم - مايكل يوسف

يواجه مجلس نقابة المهن التعليمية، المنتمي لجماعة "الإخوان المسلمين" أزمة مع مديرية التربية والتعليم في محافظة الفيوم، بسبب ما يتعرض له مجلس النقابة من هجوم من قبل خصومه المنتمين لتيارات سياسية أخرى، الذين يتهمون المجلس بالانحياز إلى الجماعة، والخلط بين العمل النقابي والسياسي.واشتدت الأزمة عقب إلقاء مجلس النقابة برئاسة محمد حتيتة لبيان سياسي، وصف فيه الموجة الثورية الثانية "30 يونيو" بأنها "انقلاب عسكري"، وإعلان مجلس النقابة مساندته للرئيس المعزول محمد مرسي وإعتباره "الشرعية".وانتقدت حركات المعلمين المستقلة، ومن بينها "تمرد المعلمين" ونقابة المعلمين المستقلة، هذا الأمر، حيث تقدم ممثل النقابة المستقلة وبعض أعضاء حركة "تمرد المعلمين" ببلاغات ضد نقيب المعلمين، ومجلس النقابة، بتهمة الخلط بين العمل النقابي والسياسة.وفي ضوء هذه الأجواء المضطربة، خرج مجلس النقابة في الفيوم، منذ أيام قليلة، ببيان يتهم فيه وكيل وزارة التربية والتعليم محمود العمريطي بأنه "يتعمد استبعاد اختيار بعض المعلمين لتقلد مناصب قيادية في المديرية وقطاع التعليم، وأنه ينحرف بعمل لجنة اختيار القيادات، التي يمثل النقابة فيها محمد حتيتة، بصفته نقيب المعلمين".وتطور الصراع بين مديرية التربية والتعليم ومجلس نقابة المهن التعليمية في المحافظة إلى إصدار النقابة، الاثنين، بيانًا، اتهمت فيه وكيل وزارة التربية والتعليم في الفيوم بـ"إتباع سياسة المؤامرات المستمرة على النقابة، بمعاونة وتحريض من بعض المعلمين، الذين سقطوا في الانتخابات الماضية، ورفضتهم جموع المعلمين"، على حد قول البيان.وأضافت النقابة في بيانها أن "آخر هذه المحاولات، كانت في الاجتماع، الذي عقده في مكتبه، مساء الأحد، مع مجموعة من المعلمين، الذين ينتمون لبعض التيارات السياسية، وكان هدفهم كيفية السيطرة على نقابة المعلمين، والانقلاب على إرادة جموع المعلمين، المتمثلة في مجلسهم، الذي اختاروه في انتخابات حرة نزيهة، شهد بها الجميع"، مشيرًا إلى أن "مجلس النقابة يقف بالمرصاد للمحاولات المستمرة للسيطرة على النقابة من أناس معروفين للجميع، لا يصلون إلى أي منصب إلا بالواسطة، ويسعون إلى إهدار كل قيمة ديمقراطية، والسطو على الحقوق، بدعوى أنهم مسنودون من هنا أو هناك".وطالب مجلس النقابة جموع المعلمين بـ"الوقوف خلفها ومساندتها في الحفاظ على مكتسبات جموع المعلمين ومن يرغب في التصدي للعمل النقابي"، مؤكدًا أنه "لن يقف صامتًا تجاه المخالفات التي تتم من وكيل الوزارة، والمحسوبيات في المناصب واللجان، وأنه سيتصدى بكل حزم لهذه المحاولات، مهما حاول إرهاب النقابة، واستغلال الظروف السياسية للسيطرة على مكتسبات المعلمين وحقوقهم، وأنه سيفضح المحاولات كافة، التي تتم للتآمر على النقابة ومن يقومون بها".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أزمة بين مجلس نقابة المعلمين ومديرية التربية في الفيوم   مصر اليوم - أزمة بين مجلس نقابة المعلمين ومديرية التربية في الفيوم



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon