مصر اليوم - الحكومة الشعبيّة تُحذّر من انهيار المنظومة التعليميّة

"الحكومة الشعبيّة" تُحذّر من انهيار المنظومة التعليميّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحكومة الشعبيّة تُحذّر من انهيار المنظومة التعليميّة

البحر الأحمر ـ أحمد عبدالرحمن

حذرت "حكومة مصر الشعبيّة" من انفجار الأوضاع التعليميّة في البلاد وانهيارها، وذلك بعد جمودها وعدم قُدرتها على مواكبة التطورات الداخليّة والخارجيّة، خصوصًا مع ثورة تكنولوجيا المعلومات وعدم قدرة نظام التعليم المصريّ على التواؤم مع هذه الثورة، ومع عقلية الأجيال الجديدة التي بدأت في التمرّد على النظام التعليمي القديم. وأعلن رئيس حزب "شباب مصر" الدكتور أحمد عبدالهادي، أن "حكومة مصر الشعبيّة" التي أسسها الحزب أخيرًا، بدأت عملها برصد مشاكل وقضايا التعليم في مختلف أنحاء قرى ونجوع مصر، والتي سيتم تلقيها من مختلف قيادات الحكومة السبت المقبل، في الاجتماع التنفيذي الأول، والمُقرر عقدة في القاهرة، وسيشارك فيه عدد من وزراء ومحافظي "الحكومة الشعبيّة". وأكد عبدالهادي، أن المؤشرات الأولية للتقارير الآتية من الكثير من محافظات مصر، كشفت عن انتظار مصر لكارثة غير مسبوقة، والتي تتضمن انهيار النظام التعليمي المصريّ، وعدم قدرتخ على مواءمة ومواكبة التطورات المتسارعة في عقلية التلاميذ في مراحلهم التعليمية المختلفة، وفشل البنية التعليمية في التطور بالقدر ذاته، وأنه وعقب جمع المشاكل والقضايا والتحديات كافة التي تواجهها العملية التعليمية في مصر، سيتم عقد اجتماع لوزراء "حكومة مصر الشعبيّة" لبحث ودراسة وضع آليات تطوير التعليم،  وطرح المشاكل والمقترحات جميعها أمام وزير التربية والتعليم الرسمي الدكتور محمود أبو النصر، وأمام رئيس الحكومة الدكتور حازم الببلاوي وأمام المنظمات الحقوقية كافة والمعنية بقضايا التعليم. والتقى محافظ الغربية علي زاهر، وكيل وزارة التربية التعليم في المحافظة السيدة فاطمة خضر، وبحث معها في آليات التعاون والتنسيق بين القطاع التعليمي الرسمي و"الحكومة الشعبية". وقد رحبت وكيل الوزارة، بالتعاون مع "الحكومة الشعبية" وأشادت بدورها الشعبي الذي وصفته بأنه بمثابة "عين المواطن البسيط على أي خلل في القطاعات التنفيذية ويساهم في القضاء على أي مشاكل أو فساد بها، فيما أبدت استعدادها لبحث أي مشاكل تكشف عنها تقارير الحكومة الشعبية في المحافظة. وأعلن زاهر، طرح النتائج كافة التي ستسفر عنها تحركات "الحكومة الشعبية" في محافظة الغربية، على المستوى التعليمي أمام قيادات القطاع، والذين تم الاتفاق معهم على اتخاذ قرارات عاجلة فيها للقضاء عليها أولاً بأول، مؤكدًا أنه في حالة عدم التجاوب مع المشاكل التعليمية أو القضايا التي تواجه المواطنين في أي من قطاعات الدولة التنفيذية في الغربية، أو بأي من محافظات مصر، سيتم عرضها على الوزير الرسمي المُختص، وعلى رئيس الوزراء تتبعها بحالة من عدم التجاوب مع حل هذه المشاكل أولاً بأول.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحكومة الشعبيّة تُحذّر من انهيار المنظومة التعليميّة   مصر اليوم - الحكومة الشعبيّة تُحذّر من انهيار المنظومة التعليميّة



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon