مصر اليوم - طلَّاب الأزهر يقتحمون مدرسة خلال اشتباكهم مع الأمن

طلَّاب الأزهر يقتحمون مدرسة خلال اشتباكهم مع الأمن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طلَّاب الأزهر يقتحمون مدرسة خلال اشتباكهم مع الأمن

أسيوط –سعاد عبد الفتاح

سادت حالة من الرُّعب بين طلَّاب مدرسة "التَّحرير" التَّجريبيَّة للغات، على خلفيَّة الاشتباكات التي وقعت، الأربعاء، بين طلاب "الإخوان" في جامعة الأزهر وقوَّات الأمن، بحيث تم تبادل الرَّشق بالحجارة بين الأهالي من أعلى كوبري فيصل، وطلاب "الإخوان" وإطلاق قوَّات الأمن للغازات المسيلة للدُّموع، التي تسرَّبت إلى المدرسة واقتحم عدد من الطلاب المدرسة، فرارًا من الشُّرطة، أثناء اليوم الدراسي الذي ينتهي في الثالثة عصرًا. وندَّدت حركة "كاشفينكوا" بـ "عنف "الإخوان" وتكسيرهم لأرصفة الشوارع والميادين وبدخولهم مدرسة ابتدائية وإثارتهم للفزع في نفوس الأطفال"، كما نددت الحركة بـ "تقاعس مديرية التربية والتعليم عن إنقاذ الأطفال", وقال منسق عام الحركة هلال عبد الحميد: إن أعضاء من الحركة تمكنوا من توفير ممر آمن للأطفال وإخراجهم من المدرسة. كانت قد تصاعدت الاشتباكات بين قوات أمن أسيوط والمتظاهرين من طلاب جامعة الأزهر في أسيوط من المنتمين للجماعة وأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي, خلال التظاهرات التي نظموها الأربعاء. وقام المتظاهرون بتكسير سيارة شرطة. وكثفت القوات من إطلاق الغاز المسيل للدموع، مما تسبب في إصابة طلاب مدرسة "التحرير" التجريبية للغات والقريبة من موقع الاشتباكات بالاختناق, كما أحال تبادل الرشق بالحجارة بين القوات والمتظاهرين من وصول أولياء الأمور لأبناءهم في المدرسة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طلَّاب الأزهر يقتحمون مدرسة خلال اشتباكهم مع الأمن   مصر اليوم - طلَّاب الأزهر يقتحمون مدرسة خلال اشتباكهم مع الأمن



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon