مصر اليوم - وزير التعليم في البحرين يجتمع بمديرة مكتب التربية الدولي لليونسكو

وزير التعليم في البحرين يجتمع بمديرة مكتب التربية الدولي لليونسكو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزير التعليم في البحرين يجتمع بمديرة مكتب التربية الدولي لليونسكو

جينف ـ بنا

اجتمع الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم مع الدكتورة كليمونتينا اسيدو مديرة مكتب التربية الدولي لليونسكو في جنيف، على هامش اجتماعات الدورة 63 للمكتب والتي حضرتها وفود الدول الأعضاء وعددها 28 دولة ممثلة للمناطق الجغرافية للدول الأعضاء بمنظمة اليونسكو. وخصص الاجتماع الذي حضره خبراء من الجانبين لمناقشة المرحلة الثالثة من اتفاق الاطار بين مملكة البحرين ومكتب اليونسكو، بما في ذلك مكتبها بجنيف، والذي يشمل تطوير مجالات التعاون والاستفادة من الخبرة الفنية والتربوية للمنظمة لتطوير المناهج والأنشطة الموجهة للشباب المدرسي والجامعي في مختلف المجالات التربوية والتعليمية والثقافية، في إطار تنمية قيم التسامح والعيش المشترك وثقافة التنوع والسلام، حيث أشادت الدكتورة اسيدو بالشراكة القوية بين مملكة البحرين واليونسكو عامة وبينها وبين مكتبها في جينيف خاصة، مؤكدة تحقيق المرحليتين السابقتين من الاتفاق للأهداف المنشودة في وضع إطار وطني لتطوير مناهج المواطنة والتربية على حقوق الانسان، بالإضافة الى المساهمة في إعداد وتدريب القدرات الوطنية في هذا المجال، معبرة في ذات الوقت عن استعداد خبراء المكتب للمساهمة بفاعلية في المرحلة الثالثة من التعاون في تطوير هذا الاطار، ليشمل الأنشطة الموجهة للشباب المدرسي في مختلف المجالات، بما يضمن التناسق بين مختلف هذه الجوانب. ومن جانبه أكد الوزير العمل على عقد اتفاق مع اليونسكو ومكتبها في جينيف، للاستفادة من خبرائها في وضع إطار عمل مشترك في مرحلة ثالثة من التعاون مع اليونسكو، لتطوير البرامج الموجهة للشباب المدرسي والجامعي لتعزيز ثقافة حقوق الانسان والتسامح ونبذ الكراهية، ليس على صعيد المناهج الدراسية فحسب بل أيضا على صعيد كافة البرامج والأنشطة الموجهة للشباب، مشيدا بما وجده من مديرة المكتب وخبرائه من استعداد دائم لتطوير التعاون، بما يخدم المملكة وخاصة في تدريب وإعداد فريق وطني يتابع تنفيذ إطار الاتفاق الذي يجري التفاوض على عقده في أقرب وقت ممكن. الجدير بالذكر ان اجتماعات المجلس قد اختتمت أعمالها بإصدار عدد من القرارات والتوصيات المرتبطة بإقرار الميزانية والبرامج الخاصة بالمرحلة القادمة وحتى نهاية العام 2017، والتحول التدريجي بالمكتب إلى مركز للتميز وبيت خبرة عالمي في مجال تطوير المناهج الدراسية وتدريب المعلمين وقيادة عمليات التطوير والتحديث التعليمي، في ضوء التحولات في سوق العمل والمعرفة الإنسانية، كما تمت الإشادة بدور كل من البحرين والنرويج ونيجيريا وعمان في تطوير عمل المكتب. هذا وكانت المناقشات قد أكدت على ضرورة إبعاد المدارس عن الصراعات والمنازعات والنأي بها عن العنف، وضرورة التعاون لحمايتها من الاعتداءات، حيث أيدت الدول الدعوة لإبعاد المدارس عن النزاعات السياسية والاعتداءات بكافة أشكالها، لحمايتها بما يضمن أداءها لعملها التربوي والمعرفي في بيئة آمنة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزير التعليم في البحرين يجتمع بمديرة مكتب التربية الدولي لليونسكو   مصر اليوم - وزير التعليم في البحرين يجتمع بمديرة مكتب التربية الدولي لليونسكو



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon