مصر اليوم - الشباب والتسامح الديني عنواناً لندوة بجامعة سوهاج

الشباب والتسامح الديني عنواناً لندوة بجامعة سوهاج

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الشباب والتسامح الديني عنواناً لندوة بجامعة سوهاج

سوهاج-امل باسم

قامت كلية الآداب بجامعة سوهاج، بتنظيم  ندوة بعنوان "الشباب والتسامح الديني" والتي تأتي، ضمن فعاليات منتدى الشباب لثقافة الشباب والعمال، حضرها طلاب الفرقة الثانية كلية الآداب، تخصص إعلام، وتاريخ، وذلك بقاعة المؤتمرات الكبرى بحضور الدكتور إسماعيل محمود، أستاذ اللغة العربية بكلية الآداب وقد أوضح الدكتور إسماعيل، خلال الندوة،  أن التسامح الديني يفرض علينا قبول الآخر، رغم الاختلاف معه، دينياً أو فكرياً، لأن توجيه شخص إلى طريق معين، يعتبر وصاية عليه، ولا ينبغي أن تعيش أمة أو تقوم حضارة، على أمم أخرى أو فكر آخر، وأضاف، أن التسامح لا يتعارض مع تكوين البشر، لأن الله قد خلق الناس متفاوتون في الطباع والصفات، ولكن الله يعلم أن عمارة الأرض، لا تكون إلا في التباين والاختلاف بينهم، ولذلك جعل كلاً منا يقبل الآخر ويكمله، فمصلحة المسلم، تتكامل مع مصلحة المسيحي، فالجميع في مركب واحد، ووطن واحد، فالتسامح ينتج عن المعرفة، واتساع الأفق، وأكد على أن الجهلاء لا يعرفون طريقاً للتسامح، وإنما أهل العلم فقط هم من يعرفونه، ويعلمون فضله. وأشار إلى أنه لا يجب أن تتزمت الأكثرية على الأقلية، ولا يمكن أن تصبح الأكثرية أقلية، فالتسامح في المجتمعات، ليس خياراً أو رفاهية، ولكنه أمراً جوهرياً ضرورياً، وذكر أن صور الدمار والفوضى والجهل، لا يمكن أن نقضي عليها إلا بالتسامح. وأننا في مصر نعيش حالة من السيولة، في ظل غياب أهل الحل والعقد، فالمشكلة الصغيرة، تولد أضراراً كبيرة، ولا حل إلا بنشر التسامح الديني، بين الناس، ولن يعيش المجتمع حالة من السلم والتسامح، إلا إذا اهتم بالشباب، فبدون الشباب لا تسامح ولا تصالح.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الشباب والتسامح الديني عنواناً لندوة بجامعة سوهاج   مصر اليوم - الشباب والتسامح الديني عنواناً لندوة بجامعة سوهاج



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon