مصر اليوم - لجنة للتّحقيق مع رئيس جامعتي الإسكندريّة والمنيا

لجنة للتّحقيق مع رئيس جامعتي الإسكندريّة والمنيا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لجنة للتّحقيق مع رئيس جامعتي الإسكندريّة والمنيا

القاهرة – محمد الدوي

أصدر وزير التعليم العالي الدكتور وائل الدجوي قرارا بتشكيل لجنة ثلاثية مشكلة من أقدم 3 رؤساء جامعات وهم رئيس جامعة المنصورة الدكتور السيد عبد الخالق، ورئيس جامعة قناة السويس محمد محمدين، ورئيس جامعة جنوب الوادي عباس منصور للتحقيق مع رئيس جامعة الإسكندرية الدكتور أسامة إبراهيم ورئيس جامعة المنيا الدكتور محمد الشريف للتحقق فيما ورد من تقارير أمنية صادرة من أجهزة رقابية عن قيام الشريف وإبراهيم بأخونة جامعتي المنيا والإسكندرية وتعيين عدد من القيادات المنتمية للجماعة الإرهابية وذلك في وظائف قيادية في الجامعة بهدف السيطرة والهيمنة. وأنكر الشريف صحة هذه المعلومات، مؤكدا إبلاغه من قبل أمين المجلس الأعلى للجامعات الدكتور أشرف حاتم بورود تقارير أمنية ورقابية لوزير التعليم العالي والمجلس الأعلى للجامعات بشأن انتمائي للجماعة الإرهابية وتسكين عدد من القيادات المنتمية للإخوان في وظائف قيادية. وأعرب الشريف أن ما ورد في تقارير جهاز الرقابة المالية والإدارية عار من الصحة، مشيرا إلى قيامه بإرسال مذكرة إلى أمين المجلس الأعلى للجامعات الدكتور أشرف حاتم يرد فيها عما ورد من اتهامات نافيا تحديد موعد مع اللجنة الثلاثية للتحقيق المشكلة من قبل وزير التعليم العالي. وقال الشريف "لا مانع من الامتثال للجنة التحقيق لتوضيح بعض الأمور المغلوطة في مذكرة الرقابة الإدارية المقدمة إلى رئيس مجلس الوزارء، بناء على طلبة مؤكدا أنها ملاحظات بنيت كلها على اعتبارى من الأخوان المسلمين وبالتالي أصبح كل ما أقوم به من أعمال اعتيادية تفسر على أنها خدمة لجماعة الإخوان وهو في الحقيقة اتهام باطل وما بني على الفرض الباطل من موضوعات فهو باطل. وأشار الشريف إلى أنه قام باستعراض هذه التقارير فى مجلس العمداء الأخير وطالبة بعض العمداء بالاستمرار حتى انتهاء فترة رئاسته لأن الاستقالة تعني الاعتراف بما جاء فى تقارير الأجهزة الرقابية، مشيرا إلى أنه لم يتخذ قررات دون الرجوع إلى مجلس الجامعة، وأن بعض القرارات التي كان يتخذها في فترات ما قبل انعقاد مجالس الجامعة بحكم سلطاته التي يخولها له القانون كان يشرحها لمجلس الجامعة التالي لهذه القرارات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لجنة للتّحقيق مع رئيس جامعتي الإسكندريّة والمنيا   مصر اليوم - لجنة للتّحقيق مع رئيس جامعتي الإسكندريّة والمنيا



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon