مصر اليوم - ألفا مدرسة أميركية تستخدم كروم بوك

ألفا مدرسة أميركية تستخدم كروم بوك

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ألفا مدرسة أميركية تستخدم كروم بوك

واشنطن ـ وكالات

قالت شركة غوغل إن أكثر من ألفي مدرسة أميركية أصبحت تستخدم في العملية التعليمية الآن حواسيب "كروم بوك" المحمولة التي تعتمد على نظام التشغيل كروم السحابي، بارتفاع بنسبة 100% عما كان عليه الحال قبل ثلاثة أشهر. ويتميز حاسوب كروم بوك برخص ثمنه مقارنة بالحواسيب المحمولة الأخرى ويعتبر لذلك مثاليا لمن يبحث عن حاسوب غير مرتفع الثمن لاستخدامه في تصفح الإنترنت، لكن من ناحية أخرى تعتبر هذه الحواسيب مفيدة بشكل خاص في مجال الأعمال والتعليم لأنها تخزن بيانات المستخدم وإعداداته في السحاب (online) لذلك يمكن لأكثر من مستخدم تداول حاسوب كروم بوك واحد بمجرد تسجيل الدخول باسمه وكلمة مروره الخاصين ليكمل من حيث أنهى على حاسوب كروم بوك آخر. لهذا ليس من المستغرب ارتفاع عدد المدارس التي تستخدم هذا الحاسوب في العملية التعلمية، إضافة إلى السبب الرئيسي وهو رخص ثمن هذه الحواسيب الذي لا يتجاوز مائتي دولار، كما في حالة حواسيب كروم بوك التي تصنعها شركة أيسر التايوانية، وهو ما يعد أمرا حيويا في ميزانية المدارس. وليس من المعروف كم عدد حواسيب كروم بوك التي تستخدمها تلك المدارس الأميركية، لكن غوغل كانت أشارت في مدونتها بهذا الشأن إلى أن العديد من المدارس تستخدم ألف حاسوب أو أكثر من كروم بوك. ولحواسيب كروم بوك بعض المساوئ فهي لا تستطيع تشغيل تطبيقات سطح المكتب التقليدية مثل "أوفيس" أو "فوتوشوب"، كما أن العديد من تطبيقات الويب لا تعمل إذا لم يكن الحاسوب متصلا بالإنترنت، لكن مع ذلك فإن لها العديد من الإيجابيات خاصة للمدارس. فهي من جهة تعد من أكثر الحواسيب المحمولة أمنا، إذ من الصعب أن يقوم المستخدم عن طريق الخطأ بتحميل وتثبيت برامج ضارة إذا لم يكن من النوعية التي تكثر من تحميل وتثبيت الكثير من أي شيء، كما أن تلك الحواسيب تقوم بعملية فحص ذاتي عند الإقلاع للتأكد من عدم وجود أي محاولة عبث، وهي لا تحتاج إلى برامج مكافحة فيروسات أو برامج تجسس لأنها تعتمد على الخدمات السحابية من غوغل مباشرة مثل بريد "جيميل" أو "مستندات غوغل". ثم إن حواسيب كروم بوك سريعة الإقلاع إذ تقلع في عشر ثوان فقط، وتشتغل من وضعية السبات بسرعة عالية جدا، لهذا لا يحتاج الطلاب إلى الانتظار وقتا عند تشغيل الحاسوب قبل أن يصبح جاهزا تماما للعمل، ويشمل متجر "كروم ويب ستور" العديد من التطبيقات التعليمية والتي لا تحتاج إلى تثبيتها محليا على الجهاز. وإضافة إلى استخدامات هذه الحواسيب في تصفح الإنترنت، فإن بإمكانها عمليا أن تشغل أي تطبيق ويب أو إضافة (add-on) تكون متوفرة لمتصفح "كروم" الخاص بأنظمة ويندوز أو حواسيب ماك، وهي تتيح للمستخدم مائة غيغابايت من التخزين السحابي على "غوغل درايف".    

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ألفا مدرسة أميركية تستخدم كروم بوك   مصر اليوم - ألفا مدرسة أميركية تستخدم كروم بوك



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon