مصر اليوم - تدشين قاعة رقمية نموذجية بالجزائر الأولى من نوعها في شمال إفريقيا

تدشين قاعة رقمية نموذجية بالجزائر الأولى من نوعها في شمال إفريقيا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تدشين قاعة رقمية نموذجية بالجزائر الأولى من نوعها في شمال إفريقيا

الجزائر ـ واج

 دشن وزير التربية الوطنية عبد اللطيف بابا أحمد يوم الأربعاء بالثانوية الوطنية للرياضيات بالقبة (لجزائر العاصمة) القاعة الرقمية النموذجية المسماة "سامسونغ سمارت سكول" الاولى من نوعها في شمال إفريقيا. وتندرج هذه المبادرة في إطار تجسيد إلتزام رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بعصرنة المدرسة الجزائرية من خلال إستعمال تكنولوجيات الإعلام والإتصال حسب مستشار وزير التربية المكلف بالدراسات والتلخيص إيدار محمد الذي أكد بأن هذه البوابة الجديدة "ستسمح بتعزيز التوجه العلمي والتكنولوجي الذي نعمل من أجله". وتهدف مثل هذه العملية إلى "تمكين التلاميذ من التحكم في آخر التطورات التكنولوجية لتطوير كفاءاتهم ومسايرة الدول المتقدمة". كما يتيح هذا القسم النموذجي الفرصة للمدرسين "لتطوير أداءات بيداغوجية وتعليمية جديدة تسمح بتقريب الجماعة البيداغوجية وتجميعها حول مشروع واحد هو تربية ذات نوعية للجميع في مدرسة متفوقة". وقد هيئ القسم وجهز باحدث الادوات المعلوماتية التي تدعمها أدوات انتل وانظمة ميكروسوفت من خلال "اوفيس 365 " ووضعت تحت تصرف الثانوية علما بأن هذه الشركة ستعطي تكوينا لفائدة التلاميذ والمدرسين للتحكم في الادوات والمضامين الرقمية. وبخصوص إختيار الثانوية الرياضية لتحتضن هذا القسم الأول من نوعه على مستوى شمال إفريقيا أشار إيدار بأن ذلك "لم يكن إرتجاليا وإنما لكون هذه المؤسسة التعليمية تعتبر "حاضنة لأنجب التلاميذ القادمين من كل ولايات الوطن". ويعتبر إنجاز هذه القاعة مسعى يدخل في إطار اتفاقية بين وزارة التربية الوطنية ممثلة في المعهد الوطني للبحث في التربية وسامسونغ غولف إلكتريك. وقد تجسد المسعى --حسب مسؤولي القطاع-- عقب عمل طويل أبرز المشاركة الأولى لسامسونغ "كمساهم ذهبي" في المنتدى الدولي "تربيتك2" المنعقد في 16 افريل 2013 بمناسبة احياء خمسينية إستقلال الجزائر. وبالمنسابة اكد بابا احمد الذي كان مرفوقا بالرؤساء المدراء العامين للشركات العالمية المساهمة في هذه العملية بأنه "كان لزاما على المدرسة الجزائرية مواكبة التطورات الحاصلة في عالم تكنولوجيات الاعلام والإتصال من خلال اتخاذ طريق التطور العلمي والتكنولوجي". وأضاف "أننا اليوم نسير في هذا الإتجاه بخطى متأنية ونتمناها أن تكون ثابتة لأنه من الضروري على الجزائر أن تسلك هذا الإتجاه مهما كانت الصعوبات لاننا مجبرون --كما قال-- أن نأخذ نصيبا من التطور الحاصل حتى لا نبقى على الهامش". و أكد الوزير أن هذا النمط من التعليم (العلمي والتكنولوجي) سيفرض نفسه تدريجيا داخل المؤسسات التعليمية في الجزائر مبرزا في ذات الوقت بأن الدولة "حريصة على توفير كل الامكانيات الضرورية للمضي قدما في هذا المسعى". وتجدر الإشارة إلى أن شركة سامسونغ إلتزمت في هذا الإطار بتجهيز قاعتين أخريين على غرار التي تم تدشينها اليوم على أن يترك الخيار للوزارة الوصية لمن تراه "الانسب" من بين المؤسسات التربوية للوطن.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تدشين قاعة رقمية نموذجية بالجزائر الأولى من نوعها في شمال إفريقيا   مصر اليوم - تدشين قاعة رقمية نموذجية بالجزائر الأولى من نوعها في شمال إفريقيا



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon