مصر اليوم - دراسة ماجستير حالة من عدم الرضا عن أداء الاخوان المسلمين في الحكم

دراسة ماجستير: حالة من عدم الرضا عن أداء الاخوان المسلمين في الحكم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة ماجستير: حالة من عدم الرضا عن أداء الاخوان المسلمين في الحكم

غزة - وكالات

خلصت دراسة ماجستير إلى وجود حالة من عدم الرضا عن أداء الإخوان المسلمين في البرلمان لعدم استطاعتهم تقديم حلول للقضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية إلى جانب عدم قدرتهم على إدارة الدولة بما يلبي حاجات المواطنين وحفظ أمنهم إضافة إلى سعيهم إلى أخونة الدولة والسيطرة على مفاصلها. جاءت تلك الدراسة خلال مناقشة رسالة ماجستير في العلوم السياسية، للباحث أحمد راضي أبو ريده، بعنوان "صعود الحركات الإسلامية في البرلمانات العربية، دراسة حالة الإخوان المسلمين في مصر", في برنامج الدراسات العليا لجامعة الأزهر بغزة، والتي بموجبها منحت له درجة الماجستير من قبل لجنة المناقشة والحكم والتي تضم كل من الدكتور صلاح أبو ختلة مشرفاً ورئيساً والدكتور رياض العيلة مناقشاً داخلياَ والدكتور خالد شعبان مناقشا خارجياً. تناول الباحث في دراسته واقع وصعود الحركات الإسلامية في البرلمانات العربية وخاصة حالة الإخوان المسلمين في مصر لما لها من أهمية في التاريخ المصري ولاعتبارها أكبر الحركات الإسلامية الحديثة التي ظهرت في العالم الإسلامي، وما طرأ عليها من تغيرات بعد وصولها إلى سدة الحكم. وتطرقت الدراسة إلى واقع الحركات الإسلامية من حيث المفهوم، الأهداف، الأفكار، ومدلول التطرف والانحراف لديها، مع إظهار أهم الأسباب التي ساهمت في صعود الحركات الإسلامية في الأقطار العربية، وكذلك النتائج المترتبة على هذا الصعود بالإضافة إلى مواقف الحركات الإسلامية من العمل البرلماني وأسباب المشاركة السياسية ومواقف الأوربيين من وصول الحركات الإسلامية إلى الحكم والتعرف على السيناريوهات المستقبلية لهذا الحكم. وسلطت الدراسة الضوء على صعود الحركات الإسلامية وخاصة الإخوان المسلمين في مصر بما يخدم الباحثين وصناع القرار، وكيفية انتقال الحركات الإسلامية من المعارضة إلى الأغلبية في البرلمان، والاطلاع على ممارسة وعمل التيار الإسلامي داخل البرلمان ومدى القدرة على الأداء التشريعي والرقابي وكيفية التعامل مع الأحزاب الأخرى، والاطلاع على أدوات وطرق التعامل التي تنتهجها الحركات الإسلامية بمجرد وصولها للحكم. وتوصلت الدراسة أن حركة الإخوان المسلمين استخدمت كافة الأساليب لتحقيق رؤيتها بما فيها الأساليب العُنفية خلال فترات عمر الجماعة وان قانون السمع والطاعة يحكم عملها وينظم علاقاتها الداخلية، وان العلاقات الاخوانية الأمريكية منذ الخمسينات وحتى اليوم متواصلة، مما ألزم جماعة الإخوان المسلمين بكافة الاتفاقيات الدولية ومحاولة إرضاء الغرب. وأكد الباحث ان حركة الاخوان المسلمين اتصفت بالبرغماتية وان خطابها السياسي طوال العقود الماضية التزم ايدولوجياً بمعارضة الحكومات المختلفة في التعاطي مع الشؤون السياسية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة ماجستير حالة من عدم الرضا عن أداء الاخوان المسلمين في الحكم   مصر اليوم - دراسة ماجستير حالة من عدم الرضا عن أداء الاخوان المسلمين في الحكم



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon