مصر اليوم - الكفاءة والفعالية وسهولة الاستخدام معايير المشاركة في الجائزة

الكفاءة والفعالية وسهولة الاستخدام معايير المشاركة في الجائزة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الكفاءة والفعالية وسهولة الاستخدام معايير المشاركة في الجائزة

دبي ـ وكالات

وضعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي 3 معايير للمشاركة في الجائزة تمثلت في "الكفاءة والفعالية" ، "سهولة الاستخدام" بالإضافة إلى "الإبداع والأبتكار". ويتمثل المعيار الأول الكفاءة والفعالية في ضرورة التوافق مع الأنظمة الإلكترونية المستخدمة بالوزارة، وسهولة الربط مع التطبيقات الأخرى، بالإضافة إلى تعدد قنوات الوصول إلى الخدمة من خلال الهاتف المحمول (التواصل الصوتي، التواصل عبر الفيديو، الرسائل النصية، قارئ شفرات البيانات، برامج ذوي الإعاقة) بالإضافة إلى الدقة والسرعة في إنجاز المعاملات عبر الهاتف المحمول، وكذلك تبسيط إجراءات الخدمة وتذليل التحديات والعقبات التي تواجهها الخدمات، وتخفيض التكلفة والجهد. أما معيار سهولة الإستخدام فيتطلب المرونة في التصميم لتقبل التطبيقات لأي تعديلات أو تغييرات، مراعاة القابلية للتوسع في عدد المستخدمين وحجم المعاملات والبيانات المتبادلة، ومراعاة طبيعة ونطاق الخدمات بحسب التوزيعات الديموغرافية للمستخدمين، بالإضافة إلى القدرة على توفير الخدمة بعدة لغات، القدرة على تقديم إشعارات تفيد بحالة المعاملة أو التقدم في انجازها، والقدرة على توفير منصات متعددة للاستخدام، مع سهولة الاستخدام من قبل المستخدم النهائي. ويتضمن معيار سهولة الاستخدام قابلية للدفع من خلال التطبيقات الإلكترونية، واستلام الفواتير إلكترونياً، بالإضافة إلى ضمان سرية المعلومات، ضمان أمن وحماية المعلومات، وكذلك مرونة نظام الأمن والحماية للتغيرات في النظام. أما المعيار الأخير المتمثل في الإبداع والإبتكار فيتضمن مجموعة من العناصر منها الإبداع التقني، الابداع في آليات تقديم الخدمات، تأثير مخرجات الخدمة الإبداعية على الحياة العملية للمجتمع. وأشارت الوزارة إلى أن جميع الفرق المشاركة ستعمل على الخدمات الرئيسية و الفرعية التكميلية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والتي سيتم تحديدها خلال ورش العمل التوعوية المشتركة حول خدمات الوزارة. تضمنت شروط المشاركة في الدورة الأولى للمسابقة، ضرورة أن يتكون المتقدمين من طلبة المراحل الجامعية المختلفة المسجلين والملتحقين بجامعة الإمارات العربية المتحدة وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث، وكليات التقنية. كما تضمنت الشروط عدم جواز مشاركة الطلبة بصفة فردية بل يجب أن تكون المشاركة بصفة جماعية ممثلة عن الجامعة، وتشكيل فريق عمل من 2 إلى 5 طلاب بحد أقصى ويحق لكل جامعة التقدم للمشاركة بأكثر من فريق في فئة واحدة أو أكثر من فئات الجائزة. كما يجب أن يكون التطبيق مرتبط بأحد الخدمات الرئيسية أو الفرعية أو التكميلية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والتي تقدم للمتعاملين الخارجيين، كما يجب ان ترتبط تطبيقات وحلول الهاتف المحمول بأحدى خدمات الوزارة المقدمة إلى المتعاملين الأفراد أو مؤسسات الأعمال وليس الخدمات المقدمة لجهات حكومية أخرى. ذكرت الوزارة أن آلية التسجيل وتقديم طلبات تتضمن أن تقوم كل جامعة بتوزيع الطلبة إلى فرق عمل وتعيين رئيس للفريق، ويقوم رئيس كل فريق بتسجيل الفريق للجائزة من خلال تعبئة طلب التسجيل الإلكتروني على موقع الوزارة www.mohesr.gov.ae ، وفور الإنتهاء من ورش العمل التوعوية سيتم توزيع الخدمات على الفرق، ويقوم كل فريق بإضافة الخدمات إلى صفحة التسجيل الخاصة بالفرق، يقوم كل فريق بتقديم نبذة مختصرة عن التطبيق تتضمن الفكرة العامة والمخرجات المرحلية والتصور النهائي من خلال نموذج التسجيل الإلكتروني، فيما يتم تسليم ملفات التطبيقات للوزارة على قرص مدمج وفقاً للخطة الزمنية المعتمدة. تشمل هذه الجائزة في دورتها الأولى طلبة جامعتي الإمارات وخليفة وكليات التقنية العليا، فيما تتضمن آليات تقييم المشاركين في جائزة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للتطبيقات الذكية، استلام طلبات التسجيل ومقترحات التطبيقات الذكية من قبل اللجنة الفنية المشتركة، ثم يتم مقابلة فرق العمل ميدانياً من قبل لجنة التحكيم وعرض التصوير الفلمي للتطبيق، على أن يتم بعد ذلك تقييم التطبيقات من قبل لجنة التحكيم ورفع التوصيات والقرارات النهائية للجنة الفنية المشتركة، تمهيداً لإعلان الفائزين شهر ديسمبر المقبل. يحصل الفريق صاحب المركز الأول في الجائزة، على مكافاة 100 ألف درهم، فيما يحصل صاحب المركز الثاني على 50 ألف درهم، والمركز الثالث على 30 ألف درهم، بالإضافة إلى شهادات تقدير، كما تم تخصيص جوائز للكادر الإشرافي حيث يحصل صاحب المركز الأول على 10 الاف درهم، والمركز الثاني 5 الاف درهم، و3 الاف درهم للمركز الثالث. وتتضمن جائزة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للتطبيقات الذكية 4 فئات رئيسية هي تطبيقات الهواتف الذكية (أنظمة IOS، أنظمة Android، أنظمة Blackberry-OS، أنظمة Windows) ، فيما تشمل الفئة الثانية توفير خدمات الموقع الإلكتروني عبر الهواتف المحمولة، والفئة الثالثة تشمل الحلول التقنية عبر الرسائل النصية القصيرة (SMS)، التطبيقات الإبداعية.   

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الكفاءة والفعالية وسهولة الاستخدام معايير المشاركة في الجائزة   مصر اليوم - الكفاءة والفعالية وسهولة الاستخدام معايير المشاركة في الجائزة



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon