مصر اليوم - تربية جنوب نابلس تنظم مهرجانمن النكبة إلى الدولة

تربية جنوب نابلس تنظم مهرجان"من النكبة إلى الدولة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تربية جنوب نابلس تنظم مهرجانمن النكبة إلى الدولة

نابلس ـ معا

تحت شعار "من النكبة إلى الدولة" أبدعت طواقم مديرية التربية والتعليم جنوب نابلس في إخراج لوحة فنيّة متكاملة الصورة والتفاصيل، امتزج فيها الأغنية المعبّرة بالفن التشكيلي الإبداعي، فرسمت على وجوه الحاضرين فرحة ممزوجة بعبق الذكريات. في ساحة مدرسة ذكور عقربا الثانوية التقت الأهالي من كل بقاع الوطن ليشهدوا المهرجان الختامي للمديرية، والذي أعاد للأجيال الجديدة قصص الوفاء وملاحم البطولة وذكريات الوطن. وقد حضر المهرجان وكيل وزارة التربية والتعليم الدكتور محمد أبو زيد، وعنان الأتيرة نائب محافظ نابلس وأحمد سحويل الأمين العام لاتحاد المعلمين الفلسطينيين وإلهام عبد القادر المحيسن مدير عام قسم النشاطات الطلابية ومحمود اشتية أمين سر حركة فتح إقليم نابلس وعدد من أعضاء الإقليم والعميد محمد أبو ربيع مدير التوجيه السياسي في نابلس ورؤساء المجالس القروية والبلديات ومجالس الخدمات المشتركة ومدير وافراد مخفر شرطة عقربا ومديرو ومديرات المدارس ونادي عقربا الرياضي وحشد كبير من أهالي عقربا والقرى المجاورة، حيث كان في استقبالهم مدير التربية والتعليم الدكتور محمد عواد وأسرة المديرية ومدير مدرسة ذكور عقربا الثانوية الأستاذ علي شحادة وأسرة المدرسة ووجهاء عقربا. وافتُتح المهرجان باستعراض كشفي ، ثم عزف ثلة من الطلاب والطالبات السلام الوطني الفلسطيني ورُفع العلم على سارية الكشّافة التي نُصبت خصيصاً للحفل، ثم تلا الطالب عيسى ماهر فارس بني فضل من مدرسة ذكور عقربا الثانوية آيات عطرة من الذكر الحكيم. وفي الكلمة الترحيبية قال المهندس أيمن فوزي رئيس بلدية عقربا : "إن البلدية تبذل قصارى جهودها لدعم المسيرة التربوية في البلدة من خلال توفير الأراضي لبناء المدارس والمتابعة الدائمة لاحتياجاتها اليومية" ،كما وتقدّم بالشكر لمديرية التربية على جهودها في إنجاح المهرجان الختامي مرحِباً في الوقت نفسه بجمهور الحاضرين على أراضي عقربا. وتحدّثت عنان الأتيرة نائب محافظ نابلس عن الجهود التي تبذل من قبل مديرية التربية في ظلّ الاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها المدارس من قبل جيش الاحتلال وقطعان المستوطنين ، وركّزت على ضرورة ترسيخ حق العودة في أذهان التلاميذ ، وتقدّمت بالشكر لمديرية التربية على الجهود التي بذلت لإحياء ذكرى النكبة ، والاهتمام بموضوع الأسرى من خلال المعرض الذي خُصص لهم. ورحّب مدير التربية والتعليم الدكتور محمد عواد بالحضور وشكر كل من ساهم في إنجاح الحفل وخصوصاً بلدية عقربا التي بادرت باحتضان المهرجان وتوفير الدعم المادي له ، ثمّ تقدّم عواد وكيل وزارة التربية والتعليم الدكتور محمد أبو زيد لإلقاء كلمة الوزارة حيث عبّر أبو زيد عن سعادته بوجوده بين أهله في عقربا يشارك الطلاب والمعلمين نشاطاتهم في ذكرى النكبة. وأشار إلى الدور الرياديّ للأسرة التربوية في إعداد المواطن الفلسطيني الصالح المنتمي لوطنه وقضيّتها ، وأشار إلى ضرورة التمسّك بالثوابت الوطنيّة وعلى رأسها حق العودة ، رغم المحاولات المستمرة التي يمارسها العدو لطمس الحقائق والثوابت على أراضينا ، كما تقدّم بالشكر للجهود المتميّزة في المعرض والمهرجان الختامي للمديرية. وأبدعت فرقة كورال المديرية في تقديم فقرتين فنيّتين من التراث الشعبي الفلسطيني بعثت الحماس في نفوس الجماهير بكافة فئاتها ، حيث غنّى الطلاب للوطن والذاكرة ، كما غنى المعلّم مهران شحادة على إيقاعات فرقة المعلمين ، وقدّم طالب من روضة أطفال الأقصى في عقربا قصيدة وطنية من الشعر الشعبيّ. وفي الجزء الآخر من المهرجان توجّه الحضور إلى ملعب كرة القدم المجاور ، حيث أعدّ مجسّم لخارطة فلسطين التاريخية بطول 41 متراً وحسب مقاييس الرسم الحقيقية ،وهو فكرة مدير التربية والتعليم الدكتور محمد عواد ، حيث أشرف على تصميمه وإخراجه عدد من المشرفين والمعلمين ، وضمّ المجسّم أسماء القرى المزالة جميعها على تفاصيل فلسطين الطبيعية فمن بعيد ومن أطراف عقربا ترتسم اللوحة بكل تفاصيلها فهنا الكرمل والجرمق ، وهناك البحر والساحل وطبريا والبحر الميت وسلسلة الجبال الوسطى وامتدادات صحراء النقب . وقد جذبت الخارطة بإخراجها المتميّز والمبدع جموع الحاضرين وزاد من جمالها اصطفاف الكشافة بأيديهم المتشابكة على حدودها في لوحة جمالية أخرى تظهر حب الإنسان لأرضه وتمسّك الأجيال بحقوقهم ، وبحث الكثيرون عن قراهم في طبريا وحيفا ويافا وأخفى العديدون دموعهم ، فإذا كانت الخارطة بهذا الجمال فكيف هي الحقيقة. وعلى أطراف الخارطة اصطفت خيام تحمل أسماء مخيمات الشتات في لبنان وسوريا والأردن ، وعلى جدرانها شعار بعنوان عائدون ، وضمت كل خيمة معرضاً لإبداعات الطلاب في المجالات الكشفيّة والإرشادية والفنية والتكنولوجية ، كما خصص معرض لقسم الجغرافيا وآخر للأسرى ومعرض للمنتوجات اليدوية للجمعية النسوية في عقربا. يذكر أن العمل في إنجاز مجسّم الخارطة والمخيّم استمر لأكثر من اسبوع وساهم في ذلك إلى جانب طاقم المديرية طاقم من بلدية عقربا ، وعدد من المتطوعين من نادي عقربا الرياضي والذين سهروا على حراسة المخيّم ، وساهموا بشكل فاعل في عملية تنظيم المهرجان ، كما بذل مركز شرطة عقربا جهوداً كبيرة لحراسة المعرض لأكثر من اسبوع.      

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تربية جنوب نابلس تنظم مهرجانمن النكبة إلى الدولة   مصر اليوم - تربية جنوب نابلس تنظم مهرجانمن النكبة إلى الدولة



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon