مصر اليوم - جَامعّة الخرطوم تؤكّد حرصهَا على سلامّة الطُلاب

جَامعّة الخرطوم تؤكّد حرصهَا على سلامّة الطُلاب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جَامعّة الخرطوم تؤكّد حرصهَا على سلامّة الطُلاب

الخرطوم - عبد القيوم عاشميق

أعلن  الناطق الرسمي باسم جامعة الخرطوم،  دكتور عبد الملك النعيم، أن  الموقف في الجامعة هادئ، وأن المحاضرات في الجامعة بدأت  في موعدها الثامنة صباحا في أغلب الكليات,  عدا ثلاث  كليات  لم تُستأنف فيها الدراسة بعد. وأكد  في تصريحات خاصة لـ "مصر اليوم"، اليوم الأثنين, أنه لايوجد ما يعكر صفو الدراسة والاستقرارالأكاديمي، وأن الجامعة شكلت لجنة تحقيق حول مقتل الطالب, علي أبكر موسى, في الأحداث الأخيرة، برئاسة عميد كلية القانون، وأن اللجنة تقوم بدورها بكل شفافية ووضوح. وأضاف أن الجامعة عقدت أربعة اجتماعات واستمعت إلى عدد من الشهود، كما أن مديرالجامعة، بروفسير صديق حياتي، خاطب وزارة   العدل لتكوين لجنة عدلية قانونية لمواصلة تقصي الحقائق لتساعد لجنة الجامعة, مضيفا  أن إدارة الجامعة تتابع البلاغات المفتوحة في قسم الشرطة لمعرفة الجاني الحقيقي. وأوضح الناطق باسم جامعة الخرطوم, أن وجود قوات الشرطة حول الجامعة هو اجراء لضمان سلامة الطلاب، موضحًا أن سفر بعض الطلاب خلال تعليق الدراسة في الجامعة هوالذي أثرعلى مستوى الحضور في اليوم الأول  للدراسة, متوقعًا أن يكتمل حضور الطلاب خلال اليومين المقبلين للاتحاق بالدراسة في كلياتهم المختلفة. وأكد أن الجامعة على تواصل مع  صندوق دعم الطلاب لتهيئة المناخ أمام سكن واستقرار الطلاب، موضحًا أن طلاب الجامعة  يتاثرون بما يحدث في دارفور، وأن  جامعة الخرطوم عبر تاريخها الطويل  تتبنى  القضايا القومية والوطنية. وناشد دكتورعبدالملك النعيم الطلاب بأن يتحاوروا في مناخ إيجابي ويبتعدوا عن العنف  ويحترموا الرأي والرأي الآخر، وأن منابرالجامعة   مفتوحة للحوارالسياسي الهادف والبناء. وكانت رابطة طلاب ولايات دارفور في جامعة الخرطوم، هددت بالاعتصام عن الدراسة، وتقديم استقالات جماعية حال عدم إجراء تحقيق عاجل بشأن مقتل الطالب علي أبكر موسى الشهر الماضي. واعتبر الطلاب قضية الطالب  قضية قومية وتهم كل طلاب جامعة الخرطوم، وكان الطالب علي أبكر موسى، أُغتيل وأصيب آخرون بالرصاص في الثاني عشر من مارس الجاري أثناء فض السلطات السودانية احتجاجات خرجت من جامعة الخرطوم تندد بالأوضاع الأمنية المتوترة التي يشهدها إقليم دارفور.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جَامعّة الخرطوم تؤكّد حرصهَا على سلامّة الطُلاب   مصر اليوم - جَامعّة الخرطوم تؤكّد حرصهَا على سلامّة الطُلاب



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon