مصر اليوم - جامعة البترول ضمن أفضل 100 جامعة عالمية

"جامعة البترول" ضمن أفضل 100 جامعة عالمية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جامعة البترول ضمن أفضل 100 جامعة عالمية

عمان ـ وكالات

حقّقت جامعة سعودية نتيجة مرموقة تؤكد - بحسب «ملحق» تصدره صحيفة «التايمز» البريطانية - أن دولاً غير غربية أضحت «تنافس» الولايات المتحدة وبريطانيا، باعتبارهما أكبر معاقل التعليم العالي في العالم، إذ احتلت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن المرتبة الـ 94 في تصنيف أفضل 100 جامعة يقل عمرها عن 50 عاماً منذ تأسيسها لعام 2012.وأشار «ملحق التايمز للتعليم العالي» إلى أن جامعة الملك فهد للبترول والمعادن تعد ضمن «النجوم الصاعدة التي تظهر قدراً كبيراً من الإمكانات».وأوضح أن المعايير المستخدمة في إعداد هذا التصنيف هي نفسها المستخدمة في تجهيز تصنيف الجامعات العالمية (500 جامعة)، مع قدر أقل من التركيز على المؤشرات الذاتية للسمعة الأكاديمية. وخلت قائمة التصنيف من أية جامعة عربية، عدا جامعة الملك فهد للبترول والمعادن وجامعة المنصورة في مصر التي حلت في المرتبة الـ 96. وفي حين كانت الغلبة لجامعات الدول الغربية، إلا أن جامعات من كوريا وهونغ كونغ وتايوان والبرازيل وماليزيا نجحت في دخول القائمة. وقال عميد كلية الهندسة في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور عمر السويلم لـصحيفة «الحياة» أمس إن الجامعة «تهدف إلى تحقيق أعلى معايير الجودة العلمية»، وإن هناك سعياً «من أجل مواكبة المستجدات في التعليم العالي والتقنيات الحديثة في المجالات التعليمية والبحثية». وأوضح السويلم أن الجامعة لها طموحات كبيرة، «لذلك فهي لا تنظر إلى موقعها في التصنيف العالمي كهدف تصبو إليه ولكن كمؤشر». وأضاف: «نحن في الجامعة نسعى إلى الاستمرار في تجويد المخرجات، من الخريجين القياديين ذوي المهارات العالية لتحقيق التنافسية على أعلى مستوى». وذكر أن ما وصلت إليه الجامعة «يبين النجاح البحثي الذي بلغته، وكيف أثر ذلك في التنمية الوطنية وتطوير المعرفة». وكتب المنسق السابق للتعليم الجامعي في البنك الدولي جميل سالمي في «ملحق التايمز للتعليم العالي» أن إنشاء جامعات جديدة ذات طموحات عالمية يمثل توجهاً مهماً في التعليم العالي. وأشار على وجه الخصوص إلى ما تقوم به السعودية في هذا المجال، باعتبارها دولة ذات اقتصاد واعد بالتوسع. وعلى صعيد آخر، حققت جامعة سعودية أخرى نجاحاً مماثلاً، إذ وردت جامعة الملك عبدالعزيز في جدة ضمن تصنيف الجامعات العالمية لعام 2012 - 2013 الذي تعده «تومسون رويترز» وملحق التايمز للتعليم العالي.وأشار ملحق التايمز للتعليم العالي إلى أن معايير هذا التصنيف تشمل مستويات التدريس والبحث ونقل المعرفة. وذكر أن جامعة الملك عبدالعزيز لديها أكثر من 4500 أستاذ يحملون درجة الدكتوراه، و46 ألف طالب من نحو 60 دولة، و16 مركزاً بحثياً، و24 كرسياً علمياً، وتبلغ موازنتها السنوية 70 مليون دولار.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جامعة البترول ضمن أفضل 100 جامعة عالمية   مصر اليوم - جامعة البترول ضمن أفضل 100 جامعة عالمية



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon