مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضرب والعض عند الطفل

كيفية التعامل مع الضرب والعض عند الطفل؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضرب والعض عند الطفل؟

القاهرة ـ وكالات

عادة ما يتجه الطفل الصغير للعض والضرب دون التفكير فى عواقب ما يفعله مع الوضع فى الاعتبار أن مثل تلك التصرفات من جانب الطفل أمر يجب التعامل معه على الفور لأنه من شأنه أن يؤذى الطفل على المستويين النفسى والجسدى. وبالطبع فإنه يكون من الصعب على الأم أن ترى طفلا آخر يضرب طفلها أو أن ترى طفلها يضرب طفلا آخر. وعلى الأم أن تعلم أن العض والدفع والضرب كلها مراحل يمر بها جميع الأطفال ولكنها فى نفس الوقت تصرفات لا يكمن تجاهلها أو السكوت عنها. هناك الكثير من الأطفال الذين يمرون بمرحلة يعتمدون فيها على العض سواء كان هذا العض لأهلهم أولأطفال آخرين من حولهم.قد يتجه طفلك للتصرف بعنف وضرب أو عض من حوله ببساطة لأنه يستطيع فعل هذا الأمر، كما أن الطفل قد يتصرف بعنف لشعوره بالإحباط لأنه لا يتمكن من التعبير عما يشعر به بالكلام أو أنه قد يريد تنفيذ أمر ما بطريقة معينة ولكن هذا لم يحدث. ومع مرور الوقت فإن الطفل سيتعلم كيفية التعامل مع مشاعره المحبطة مع الوضع فى الاعتبار أن طفلك يجب أن يدرك أن الضرب والصفع والأسلوب العنيف ليس هو الطريقة المثلى للتعامل مع الأمور. وعادة ما يلجأ الطفل للتصرف العنيف للتعبير عن غضبه أو للتحكم فى موقف ما أو لإظهار قوته وعادة فإن لجوء الطفل للضرب أو للسلوك العنيف سيتوقف مع تقدمه فى العمر.إذا قام طفلك بضرب طفل آخر فعليك أن تقدمى الاعتذار لوالدى هذا الطفل وتخبريهما أنك تعملين على معالجة هذا الأمر ، أما إذا تعرض طفلك للضرب من قبل طفل آخر فيجب عليك ألا تفزعى وأن تأخذى نفسا عميقا مع الوضع فى الاعتبار أن الطفل عندما يضرب طفلا آخر صغيرا فى مثل عمره فإنه لن يؤذيه أذى كبيرا ولذلك يجب أن تحرصى آنذاك على ألا يكون رد فعلك مبالغا فيه. وإذا حدث بالفعل أن قام طفل آخر بضرب طفلك فعليك أن تعملى على طمأنة طفلك وجعله يذهب ليلعب مع أطفال آخرين. لا تحاولى أن تصلحى من الأمور بأن تسألى طفلك عن شعوره إذا قام طفل آخر بعضه لأنه لن يكون لديه المنطق، والعقلية أو النفسية اللازمة للرد على مثل هذا الأمر، وعلى سبيل المثال إذا قام طفلك بضرب طفل آخر وهما يلعبان فى الحديقة فيمكنك أن تصطحبى طفلك للمنزل. أما إذا كان طفلك يلجأ دائما للعنف خلال وجوده مع الأطفال الآخرين أو إذا ضايقته شقيقته على سبيل المثال فعليك أن تحاولى إعداده لمواجهة مثل تلك المواقف. وإذا لاحظت أن طفلك يتحول لسلوك عنيف عندما يشعر بالجوع أو الإرهاق فعليك أن تصطحبيه للمنزل فى مثل تلك المواقف. بالتأكيد فإنه قد يكون من الصعب أحيانا على الأم أن تتحكم فى أعصابها إذا رأت طفلها وهو يتصرف بعنف أو يضرب طفلا آخر ولكن يبقى الأمر الأساسى هو كيفية التحكم فى أعصابك وهو الأمر الذى سيعلم طفلك كيفية التعامل مع المواقف المختلفة التى تدعو للإحباط. واعلمى أن طفلك إذا رأى أنك تصرخين عليه أو تتعاملين معه بعنف فإنه سيعتقد أن تلك هى الطريقة المثلى للتعامل مع كل الأمور. إن طفلك إذا قام بعض طفل آخر فإنه سيشعر بالسوء حتى لو بدا أنه لا يشعر بشئ مع الوضع فى الاعتبار أن طفلك قد يبدأ فى العض فى الفترة ما بين عام وثلاثة أعوام. وقد يكون لجوء الطفل للعض أحيانا بسبب أن أسنانه تنمو. إن الأطفال أحيانا قد يتشاجرون بسبب لعبة معينة مما قد يجعل الطفل فى تلك اللحظة يلجأ للضرب. وعلى الأم أن تعلم أن لجوء طفلها المتكرر للضرب والعض أمر قد يعنى أن الطفل يعانى من مشاكل أخرى أعمق متعلقة بكيفية التحكم فى غضبه أو تعرضه للمضايقات سواء فى المنزل أو المدرسة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضرب والعض عند الطفل   مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضرب والعض عند الطفل



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 05:12 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال ؟

GMT 05:10 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل الجلوس لفترة طويلة خطر على طفلك؟

GMT 05:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

ماهى أهمية المدرسة وفوائدها بالنسبة للطفل؟

GMT 05:00 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل اختيار ملابس الطفل تسلبه شخصيته واستقلاله؟

GMT 04:56 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل طلاب الأرياف أكثر تحصيلاً من نظرائهم في المدن؟

GMT 04:53 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كيف تُحببي الطفل في المدرسة؟

GMT 04:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

ممّا يخاف الأطفال؟

GMT 04:41 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كيف تتصرّفين إذا كان ابنك يلهو بألعاب البنات؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon