مصر اليوم - كيف تتعاملين مع طفلك المدلل الوقح

كيف تتعاملين مع طفلك المدلل الوقح ؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كيف تتعاملين مع طفلك المدلل الوقح ؟

القاهرة ـ وكالات

تعتبر مرحلة الطفولة فترة مليئة بالتحديات للأهل وخاصة الأم، فالطفل فى مرحلة النمو يطلب دائما الكثير من الحرية كما أنه يتأثر بكل من حوله وما يراه على التليفزيون مما يؤدى لأن يصبح وقحا فى تصرفاته تجاه عائلته وأصدقائه. وأحيانا قد يختار الطفل أن يكون وقحا فى التصرفات وسييء السلوك فى الأماكن العامة وفى تلك الحالة فإن الأم قد تفقد أعصابها وتتعامل مع الطفل بقسوة. وفى أحيان أخرى قد تحول الأم طفلها لطفل مدلل لأنها توافق على أن يحصل على كل ما يريده وتعتقد أن مثل هذا الأمر سيجعله يحبها أكثر. ولكن على الأم أن تعلم أن الاستجابة لكل رغبات طفلها أمر سيجعله مدللا ولا يتعامل بواقعية مع العالم من حوله. ويجب على الأم أن تعلم طفلها قيمة الحب غير المشروط وقيمة العمل الجاد من أجل تحقيق الأحلام والأهداف. قد يتعود الطفل على التصرف بطريقة وقحة فى المراحل المبكرة من فترة المراهقة وهو الأمر الذى يشكل مشكلة يجب على الأم التعامل معها بطريقة مناسبة حتى لا يتعود الطفل على التصرفات الوقحة والسلوك السييء. وأفضل ما يمكن للأم أن تفعله هو أن تكون صبورة وتعلم طفلها عواقب تصرفاته الوقحة بالإضافة إلى تقديم سلوك إيجابى بديل للطفل. إذا قام بالرد على الأم بطريقة وقحة فيجب عليها أن تتخذ موقفا صارما وحاسما. إذا عاد الطفل للمنزل بعد اللعب مع أصدقائه وكان يشعر بالضيق والغضب فيجب على الأم أن تستمع لما يريد أن يقوله جيدا وعليها أن تطلب منه أن يحكى لها ما حدث لتحاول معرفة سبب شعوره بالألم أو الغضب. إذا كان الطفل سييء السلوك ووقحا فى تصرفاته فإنه سيحتاج لبعض المساعدة والتوجيه والإرشاد وهى أمور تكون غائبة فى بعض الأحيان. وإذا كان الطفل قد تصرف بوقاحة مع زميل أو صديق له فيجب أن تتصلى بهذا الصديق لكى تسمعى القصة أو ما حدث من الطرفين. قد يكون صديق طفلك سلوكه وقح وهو الأمر الذى يؤثر سلبيا على طفلك وفى تلك الحالة يجب أن تحاولى إبعاد طفلك عن هذا الصديق دون أن تتحدثى لطفلك عن صديقه بلهجة فيها اتهام حتى لا يتحول موقفه لموقف دفاعى. ومن الأفضل أن تحاولى جعل طفلك يفهم كيف يؤثر فيه سلبيا سلوك صديقه السييء الوقح.شجعى طفلك على أن يتحمل مسئولية أفعاله دون إبداء أى أعذار للأهل أو الأصدقاء أو المعلمين فى المدرسة. واعلمى أنه بسماحك لطفلك بأن يبدى الأعذار فإن هذا سيجعله يستمر فى نفس السلوك الوقح السييء. بدلا من أن توبخى طفلك أمام الآخرين إذا كان يتصرف بوقاحة فمن الأفضل أن تعطيه نظرة صارمة لكى يفهم أن ما فعله غير مقبول على الإطلاق. وإذا شعرت أن نظرتك الصارمة للطفل لم تنجح فى إيقاف سلوكه السييء فيمكنك أن تتكلمى معه فى غرفة وحدكما بعيدا عن الناس. قومى بمدح طفلك إيجابيا عندما يصبح سلوكه أقل وقاحة وتدليلا، وكونى محددة عندما تمتدحين طفلك حتى يفهم أنك قد لاحظت تغيرا فى سلوكياته. واعلمى أنك إذا ركزت على النقاط السلبية فى سلوكيات طفلك فهذا الأمر سينمى مشاعر الكراهية عنده. ضعي مجموعة من القواعد للطفل يمكنك إلزامه بها مع عدم السماح لأى مراوغة من جانب الطفل بتغيير رأيك. اختارى من وقت لآخر أن ترفضى طلب الطفل وقولى له لا مع الوضع فى الاعتبار أن غضب طفلك منك عندما ترفضين له طلبا هو غضب قصير المدى. وفى المقابل، فإنك إذا وافقت على كل طلبات طفلك فإن هذا سيجعل الطفل يفهم أنه يمكنه فعل كل ما يريده حتى لو لم توافقى على هذا الأمر.علمى طفلك قيمة العمل الجاد عن طريق مكافأته إذا أحسن أداء عمل ما، واعلمى أنك إذا قمت بتلبية طلبات طفلك بصفة دائمة فإنه سيقتنع بأن العمل الجاد ليس الوسيلة لتحقيق الأهداف.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كيف تتعاملين مع طفلك المدلل الوقح   مصر اليوم - كيف تتعاملين مع طفلك المدلل الوقح



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 08:11 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف تتغلب على غيرة أبنائك

GMT 08:10 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيفية جعل الصدق صفة أساسية في طفلك؟

GMT 08:09 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ما الفرق بين الجوع النفسي والجسدي؟

GMT 08:08 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف نركز اثناء المذاكرة؟

GMT 08:07 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيفية مساعدة الطفل على أن يكون أكثر تركيزًا؟

GMT 08:07 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

متى تسأل طفلك عن يومه الدراسي؟

GMT 08:06 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف يمكن معالجة الرُهاب الاجتماعي لدى الأطفال؟

GMT 07:49 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ماذا تفعل الأم عندما يخرجها الأبناء عن شعورها؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon