مصر اليوم - كيف تتم عملية قراءة الأفكار

كيف تتم عملية قراءة الأفكار؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كيف تتم عملية قراءة الأفكار؟

القاهرة ـ وكالات

قالت باحثة بارزة فى مجال العلوم المعرفية فى مؤتمر علمى كبير عقد فى برلين أن عملية قراءة البشر لأفكار بعضهم البعض لا تندرج تحت مصطلح التخاطر، ولكنها عبارة عن عملية محاكاة للحالات الذهنية للآخرين. وكانت ناتالى سيبانز واحدة من بين المنظمين الأربعة الرئيسيين للاجتماع السنوى لجمعية العلوم المعرفية، وهى شبكة عالمية من علماء النفس وعلماء البرمجيات والفلاسفة الذين بدأوا نقاشا حول أسرار العقل البشرى فى بداية شهر آب/أغسطس الجارى فى برلين. وقالت سيبانز فى مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "لقد أجرينا تجارب لم يسمح فيها للأشخاص بالتحدث إلى بعضهم البعض، وبالرغم من ذلك فقد حققت هذه التجارب درجة عالية من التنسيق... ستتعجب فعلا إذا كان هذا الأمر عبارة عن قراءة للأفكار، لكنه بالطبع ليس كذلك، بل يبدو فقط إنه يشبه ذلك". وأوضحت: "نعتقد أن البشر قادرون على التنسيق مع بعضهم البعض لأنه بإمكانهم التخطيط لأفعال الآخرين كما لو كانت أفعالهم". محاكاة نوايا الشركاء هى التى تمكننا من عزف الموسيقى معا أو خوض مباريات رياضية ضمن فريق. وقالت سيبانز النمساوية المولد والتى تعمل أستاذة مشاركة فى الجامعة الأوروبية المركزية فى بودابست: "فى رأسك، أنت تفكر فى تصرفات الناس الآخرين، وهذا يحدث تلقائيا دون أن تكون واعيا بذلك". وأضافت: "عندما يقوم شخص ما برمى كرة إليك، فأنت تستعد... يمكنك القيام بهذه التوقعات لأنك انت نفسك تعرف كيف ترمى الكرة". وقد شارك 1600 شخص فى مؤتمر هذا العام والذى عقد تحت عنوان: "العقول التعاونية: التفاعل الاجتماعى وديناميات المجموعة". وتابعت سيبانز قائلة أن الاجتماعات السابقة للجمعية التى تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها شهدت مشاركة ألف شخص، لكن الاهتمام بهذا المجال يتزايد، هذا فضلا عن أن برلين تعد مكانا جذابا لعقد مثل هذه المؤتمرات. إن العلوم المعرفية ستساعدنا على تصميم روبوتات تقوم بما يريده الناس، بدلا من كونها تتمتع بذكاء آلى ضعيف. وقالت سيبانز: "بمجرد أن نفهم على نحو أفضل الكيفية التى يفكر بها البشر، فسيصبح من الممكن صنع روبوتات ذكية ويمكن أن يكون هذا مفيدا للمجتمع". وأضافت: "ذكاء (الروبوتات) لا يعنى كونها مثل البشر، بل إنها يمكن أن تساعد البشر فى بعض الأنشطة". وقال العديد من العلماء المشاركين فى هذا الحدث إنهم يتوقعون أن تعمل الروبوتات على مساعدة وتمكين كبار السن الذين أصبحوا ضعافا. وأوضحت سيبانز: "هناك الكثير من الناس فى هذا المؤتمر الذين هم فى الواقع يحاولون صنع روبوتات ومعرفة ما إذا كان بإمكانها التفاعل مع البشر.. بالطبع نحن فقط فى البداية، ولكن يمكن للمرء أن يرى تقدما يحدث فى السنوات الأخيرة". وقالت أن "الذى يجعل هذا صعبا هو أن البشر أصبحوا معتادين - نتيجة للتفاعل الاجتماعى مع بعضهم البعض - على التنسيق الدقيق جدا وعلى ملاحظة كل شيء غير طبيعى وغير معتاد حتى لو كان صغيرا. أما فيما يتعلق بالروبوتات، فإنها عادة ما تكون أكثر بدائية، كما أنها لا تتفاعل بسرعة، وهى فوق كل شيء لا تتمتع بالصفة البشرية".  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كيف تتم عملية قراءة الأفكار   مصر اليوم - كيف تتم عملية قراءة الأفكار



  مصر اليوم -

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم - نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ
  مصر اليوم - مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 11:02 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم - ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري

GMT 05:12 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال ؟

GMT 05:10 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل الجلوس لفترة طويلة خطر على طفلك؟

GMT 05:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

ماهى أهمية المدرسة وفوائدها بالنسبة للطفل؟

GMT 05:00 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل اختيار ملابس الطفل تسلبه شخصيته واستقلاله؟

GMT 04:56 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل طلاب الأرياف أكثر تحصيلاً من نظرائهم في المدن؟

GMT 04:53 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كيف تُحببي الطفل في المدرسة؟

GMT 04:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

ممّا يخاف الأطفال؟

GMT 04:41 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كيف تتصرّفين إذا كان ابنك يلهو بألعاب البنات؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:06 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فوائد جديدة لنظام الحمية في منطقة البحر المتوسط

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon