مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضغوط وتوتر الطفل

كيفية التعامل مع الضغوط وتوتر الطفل؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضغوط وتوتر الطفل؟

القاهرة ـ وكالات

تمنى الأم دائما أن يكون طفلها سعيدا غير محمل بالهموم، ولكن فى الحقيقة فإن الطفل فى السن الصغيرة وفى فترة بلوغه من العمر ستة أعوام فإن حياته تكون مليئة بالأمور التى تقلقه أو قد توتره والتى قد تحبطه أيضا. إن أى أمر لا يمكن للإنسان التحكم فيه قد يسبب له القلق والتوتر، مع الوضع فى الاعتبار أن الطفل لديه الكثير من الأمور فى حياته، وخاصة فى مرحلته العمرية تلك والتى لا يمكنه التحكم فيها. هناك العديد من الأمور والخطوات التى يمكن للأم اتباعها لمساعدة الطفل على عدم الشعور بالتوتر، مع الوضع فى الاعتبار أن هذا الأمر يبدأ بتعليم الطفل إستراتيجيات تساعده على الاسترخاء. إن الطفل يمر بفترات يشعر فيها بالتوتر وبالضغوط المختلفة بسبب المدرسة والحياة الاجتماعية، وبالطبع فإنكِ لن تتمكنى من حماية طفلكِ تماما من التوتر ولكن يمكنكِ أن تساعديه على تطوير طرق للتعامل مع التوتر والضغوط المختلفة مع تعلم كيفية حل المشاكل. ويجب على الأم أن تعلم أن الطفل يمكنه أن يتعامل مع الضغوط والتوتر بطريقة صحية أو بطريقة غير صحية. وبالرغم من أن الطفل قد لا يفتح الحديث حول ما يضايقه ولكنه يكون فى الحقيقة يحتاج لأن تساعده أمه على التعامل مع مشاكله. واعلمى أنه هناك نوعا من التوتر والضغوط والذى يكون طبيعىا ومفيدا للطفل فقد يساعده مثلا على الانتهاء من إنجاز فروضه المدرسية فى الوقت المحدد. ولكن على صعيد آخر فإن التوتر والضغوط عند الطفل إذا استمرا لفترة طويلة فقد يكون تأثيرهما سلبيا على الطفل، فهما قد يسببان للطفل الصداع وألم المعدة وألم الظهر وعدم القدرة على النوم وإضعاف مناعة الطفل. وبالإضافة لما سبق فإن الطفل إذا كان يعانى فى الأصل من مشكلة صحية فإن التوتر قد يجعل الأمر أسوأ وقد يجعل الطفل مزاجيا ومحبطا. قد لا يتمكن الطفل وخاصة وهو صغير السن من التعبير بطريقة واضحة عن شعوره بالقلق والتوتر، مع الوضع فى الاعتبار أن الأم يجب أن تنتبه لعلامات وأعراض التوتر عند الطفل التى قد تتمثل فى شعوره بالصداع وفى تغير مزاجه وفى عدم قدرته على النوم. يجب على الأم أن تنتبه لأعراض التوتر على الطفل جيدا، وخاصة إذا كان يمر بتغيير كبير أو مهم فى حياته مثل الانتقال لمنزل جديد أو استقبال مولود جديد فى العائلة. يجب أن تنتبهى جيدا لمزاج الطفل وسلوكياته لاكتشاف ما إذا كان يعانى من أى نوع من أنواع المشاكل ويمكنكِ أن تقومى بطرح الأسئلة على معلمي طفلكِ فى المدرسة للاستفسار عن أدائه الدراسى وكيفية تعامله مع الأصدقاء. وسيكون من الجيد أيضا أن تحاولى التحدث مع الطفل عما قد يضايقه ويمكنكِ أن تطرحى على الطفل أسئلة عما قد يضايقه.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضغوط وتوتر الطفل   مصر اليوم - كيفية التعامل مع الضغوط وتوتر الطفل



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…

GMT 16:11 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

ما الفرق بين الجوع النفسي والجسدي؟

GMT 16:00 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

كيفية جعل الصدق صفة أساسية في طفلك؟

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

كيف تتغلب على غيرة أبنائك

GMT 04:42 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

ما هي الخطوات الفعالة لعقاب الطفل

GMT 04:37 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف يتصرف طفلك مع الهدايا التي تصله ؟

GMT 04:34 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

ما أسباب الصداع عند المراهقين؟

GMT 04:32 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف تشرحين لطفلك سبب خلافاتك مع والده؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon