مصر اليوم - كيف نقضى على ظاهرة الطفل العنيف

كيف نقضى على ظاهرة الطفل العنيف؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كيف نقضى على ظاهرة الطفل العنيف؟

القاهرة ـ وكالات

المدارس على الأبواب ويتسابق الآن الجميع إلى المحلات لشراء مستلزمات الدراسية المادية، لكن ماذا عن تأهيل الطفل إلى التعامل فى المدرسة؟ فمن المنتشر حاليا هو ظاهرة عنف الأطفال سواء كان عنفا لفظيا أو جسديا من خلال استخدام القوى البدنية فكيف نؤهل أطفالنا للبعد عن العنف وأن يكونوا أشخاصا مسالمين. الدكتور عماد مجدى أخصائى علاج الأمراض النفسية وعلاج الإدمان قال إن العنف أصبح من الظواهر المنتشرة بشدة الآن، وذلك يرجع إلى الأحداث السياسية التى نتعايش معها فنسمع يوميا عن كميات من القنابل، التى تلقى على أقسام الشرطة أو عنف فصيل سياسى ضد آخر كل ذلك أصبح له تأثير قوى على الشخص البالغ، والذى ينقل ذلك إلى الطفل بالتبعية. وأضاف فى تصريح خاص  أن ظاهرة عنف الأطفال من الظواهر، التى تحتاج إلى الدراسة فى مصر حاليا وتعتبر المدرسة فى بعض الأحيان جوا مناسبا لنشأة العنف عند الطفل فهناك يتعامل مع أقرانه وزملائه وهم يتساوون معه غالبا فى السن والحجم لذلك يكون التعامل بينهم على وجه المساواة، ويكون العنف غالبا هو الطريقة الأنسب لإظهار القوة والسيطرة. وقال مجدى إن عددا من الدراسات أرجعت أسباب انتشار ظاهرة العنف إلى البيئة المحيطة بالطفل فيما قال آخرون إن السبب هو النشأة الاجتماعية للطفل، وأعتقد أن العنف بين الأطفال يعود إلى أن مظاهر العنف المنتشرة حاليا بين الناضجين (وخاصة حالات المشاحنات والمشاجرات المنتشرة حاليا فنحن نفتقد إلى ثقافة احترام الرأى الآخر ومن يختلف معى لابد من ضربه وقتله وخاصة مع هذا الكم الكبير من الحوادث، والتى يبثها التليفزيون من خلال برامجه وأحيانا بسبب التعامل العنيف بالمنزل. وأكد مجدى أن من يجب تأهلهم لكشف ظاهرة الطفل العنيف، هو المدرس فهم من يقضون مع الأطفال فترات طويلة لتعامل أثناء اليوم الدراسى لذلك يجب تأهيلهم لتعامل مع الطفل العنيف ومحاولة احتوائه ومعرفة أسباب وصول الطفل إلى تلك المرحلة.   

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كيف نقضى على ظاهرة الطفل العنيف   مصر اليوم - كيف نقضى على ظاهرة الطفل العنيف



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها

GMT 04:13 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كيف تتعامل مع ألم التسنين لدى الأطفال؟

GMT 08:11 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف تتغلب على غيرة أبنائك

GMT 08:10 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيفية جعل الصدق صفة أساسية في طفلك؟

GMT 08:09 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ما الفرق بين الجوع النفسي والجسدي؟

GMT 08:08 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف نركز اثناء المذاكرة؟

GMT 08:07 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيفية مساعدة الطفل على أن يكون أكثر تركيزًا؟

GMT 08:07 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

متى تسأل طفلك عن يومه الدراسي؟

GMT 08:06 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف يمكن معالجة الرُهاب الاجتماعي لدى الأطفال؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon