مصر اليوم - هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال

هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال ؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال ؟

لندن ـ مصر اليوم

هل مللت من اعطاء طفلك وقتا مستقطعا ليفكر في الاخطاء التي يرتكبها؟ سنقدم لكم اليوم بعض النصائح الجديدة لاستعادة السيطرة على اطفالك. 1. الوقاية خير علاج. اذا نظرت الى تاريخ السلوك السيء لطفلك، فسوف تلاحظين نمطا معينا، مثلا، متى يسيء طفلك التصرف؟ قبل النوم، على العشاء، بعد العودة من المدرسة؟ يمكن أن يكون الاطفال والمراهقين أصعب في التعامل والسيطرة في هذه الاوقات. لذا حضري ما يمكن تحضيره لتجنب دخول طفلك في هذه النوبة من التذمر، مثلا، جهزي الطعام أبكر، الاطفال الجياع لا يحبون الانتظار، أو حضري قصة لطيفة، أو قومي بتمارين مع الطفل ليشعر بالتعب ويخلد الى النوم اسرع، لا تقدمي للطفل المشروبات الغازية، الشوكولاته، أو الطعام الدسم قبل موعد النوم حتى يذهب الى النوم بهدوء وبدون أوجاع أو يصاب بالارق. 2. تغير الموضوع. اذا شعرت بأن الموضوع او الحالة الحالية سوف تؤدي الى تصرف أو سلوك سيء من جهة طفلك، حاولي تغير الموضوع بطريقة سلسة وسريعا. مثلا بدلا من اكمال الواجبات المملة، اقترحي اخذ فترة راحة، لاعداد الكعك، لعب لعبة فيديو مع الطفل، أو الرقص ، أي نشاط مختلف سيكسر الروتين سيغير المزاج وربما يعدله لدرجة لم تتوقعيها. 3. تحدثي معه بعقلانية.  قد يبدو صغيرا ولكن الطفل يفهم ويعي كل ما تقولينه. وعندما يسيء التصرف فهو يستعمل ذلك كطريقة للتعبير عن غضبه أو تذمره. مثلا اذا ضرب شقيقه الاصغر منه، فلا تكتفي بقول لا تضربه، بل قومي بابعاد الطفل الاصغر سنا عنه الى الغرفة المجاورة، ثم اطلبي منه عدم تكرار التصرف السيء. احيانا الكلمات التي تصدر عنا بدون صراخ، وغضب وعصبية، تكون أفضل واكثر استيعابا، هل ستشعر بالامتنان اذا قام مديرك بالصراخ عليك والتهديد بضربك أو حبسك في غرفتك أو اخذ جهازك المحمول؟ العقلانية مع الصغار لها فوائد رائعة وتؤسس لطفل قادر على تحمل المسؤولية ويعتز بشخصيته.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال   مصر اليوم - هل هناك طرق لاستعادة السيطرة على الأطفال



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…

GMT 16:11 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

ما الفرق بين الجوع النفسي والجسدي؟

GMT 16:00 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

كيفية جعل الصدق صفة أساسية في طفلك؟

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

كيف تتغلب على غيرة أبنائك

GMT 04:42 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

ما هي الخطوات الفعالة لعقاب الطفل

GMT 04:37 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف يتصرف طفلك مع الهدايا التي تصله ؟

GMT 04:34 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

ما أسباب الصداع عند المراهقين؟

GMT 04:32 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف تشرحين لطفلك سبب خلافاتك مع والده؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon