مصر اليوم - باركليز مصر يحقق 425 مليون جنيه

"باركليز مصر" يحقق 425 مليون جنيه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - باركليز مصر يحقق 425 مليون جنيه

القاهرة ـ مصر اليوم

أعلن بنك باركليز مصر، عن ارتفاع أرباحه بزيادة 15% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، مسجلا 425 مليون جنيه، والتى تعد الأعلى فى تاريخه خلال العام المالى المنتهى فى 31 ديسمبر 2013، وذلك بالرغم من الظروف الاقتصادية والسياسية التى واجهتها البلاد. وصرح محمد شريف، عضو مجلس الإدارة ورئيس القطاع المالى "هناك عدة عوامل ساهمت بشكل مباشر فى تحقيق نمو ملحوظ فى أرباح البنك، تمثلت فى نمو صافى الدخل من العائد بنسبة 8%، ليصل إلى 999 مليون جنيه مصرى مقابل 926 مليون جنيه عام 2012، إلى جانب زيادة بنسبة 20% فى صافى الدخل من العمولات لترتفع من 178 إلى 213 مليون جنيه، وهو ما يؤكد حرص البنك على تقديم أفضل الخدمات لعملائه، هذا بالإضافة إلى الانخفاض الملحوظ فى عبء الاضمحلال بحوالى 98 مليون جنيه، لتصل إلى 15 مليون جنيه فقط مقابل 113 مليون جنيه خلال العام الماضى. وأكد شريف على استمرارنا فى التركيز على زيادة الإنتاجية والترشيد الفعال على التكلفة، مما كان له أثر إيجابى على معدل التكلفة للعائد التى بلغت 43% مقابل 48% خلال العام المالى 2012". ويتطلع بنك باركليز مصر إلى المحافظة على مكانته الرائدة فى السوق المصرفى، كأحد أكبر المؤسسات المالية العالمية من خلال جهوده المستمرة لتحقيق معدلات نمو ثابتة، وتطبيق خطط عمل تمكنه من الوصول إلى أهدافه الإستراتيجية، ويتضح ذلك فى زيادة صافى أرباح قطاع المؤسسات الذى وصل فى 2013 إلى 234 مليون جنيه قبل الضرائب مقابل 68 مليون جنيه، خلال نفس الفترة من عام 2012. كما حقق قطاع الخزانة صافى أرباح قبل الضرائب قدرها 414 مليون جنيه فى 2013 مقابل 388 مليون جنيه فى عام 2012، أما بالنسبة لقطاع التجزئة فقد حقق صافى أرباح قبل الضرائب قدرها 56 مليون جنيه عام 2013 مقابل 47 مليون فى 2012. وقد حقق البنك معدل عائد على حقوق الملكية بلغ 18% متوائمًا مع العام المالى 2012، بالإضافة إلى زيادة نسبة العائد على الأصول لترتفع من 2.1% إلى 2.4%، وارتفع معدل العائد على الأصول البنكية مرجحة بأوزان المخاطر إلى 5% مقابل 4% فى العام الماضى مما يعكس التحسن الملحوظ فى إدارة المخاطر. وبلغت نسبة القروض للودائع 42%، ويلتزم بنك باركليز مصر بتعزيز هذه النسبة وتنمية الميزانية العمومية، من خلال تقديم القروض المشتركة وقروض متوسطة وطويلة الأجل. ومن جانبه، صرح إدوارد ماركس، العضو المنتدب لـبنك باركليز مصر "إن جميع القطاعات ببنك باركليز مصر تعمل بشكل احترافى ومؤسسى نجح فى اكتساب ثقة وإرضاء القاعدة العريضة من شركائه، الأمر الذى ينعكس بشكل إيجابى فى دفع النمو الاقتصادى وخلق فرص عمل. وإننا نعمل من خلال خطط إستراتيجية طموحة طويلة المدى لدعم الاقتصاد وتنمية المجتمع بما يحقق استمرار التنمية" وفى إطار مشاركته المجتمعية، ساهم بنك باركليز مصر خلال عام 2013 فى تطوير مهارات الشباب، لمواكبة الحياة العملية، كما عقد البنك شراكات مع المنظمات الغير هادفة للربح لمواكبة متطلبات سوق العمل، كما ساعد البنك 500 ممرضة لتلقى التدريب، بالإضافة إلى البدء فى إنشاء 10 مشاريع لخلق فرص عمل فى مجالات عدة، وتوظيف السيدات فى المنيا فى إطار حملة "كتر خيرك"، كما ساعد البنك أكثر من 1400 شاب وفتاة بإكسابهم المهارات الحياتية المختلفة، وهذا فى سياق حرص البنك الدائم على توفير الدعم المادى والمعنوى للأجيال القادمة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باركليز مصر يحقق 425 مليون جنيه   مصر اليوم - باركليز مصر يحقق 425 مليون جنيه



  مصر اليوم -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تكشف عن مفاتنها

لندن - كتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 03:47 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017
  مصر اليوم - ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 07:54 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا
  مصر اليوم - ذا بريكرز The Breakers يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا

GMT 11:04 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم - ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 09:01 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية
  مصر اليوم - التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع
  مصر اليوم - الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار
  مصر اليوم - جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 08:50 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة "تويوتا" تعلن عن سيارتها المميّزة "بريوس Plug-in"
  مصر اليوم - شركة تويوتا تعلن عن سيارتها المميّزة بريوس Plug-in

GMT 08:22 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

"جاكوار" تطرح سياراتها الجديدة " F-PACE"
  مصر اليوم - جاكوار تطرح سياراتها الجديدة  F-PACE

GMT 04:32 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب إطلاق "صباح الخير" في عيد الحب
  مصر اليوم - جنات تكشف سبب إطلاق صباح الخير في عيد الحب

GMT 07:07 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم - باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon