مصر اليوم - العراق يتهم شل بتكبيده خسائر قيمتها 46 مليار دولار

العراق يتهم شل بتكبيده خسائر قيمتها 4.6 مليار دولار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العراق يتهم شل بتكبيده خسائر قيمتها 4.6 مليار دولار

بغداد - أ ف ب

اتهمت وزارة النفط العراقية التى تسعى إلى رفع معدلات إنتاجها، شركة شل البريطانية الهولندية العملاقة بتكبيدها خسائر قيمتها 4,6 مليار دولار إثر بطء فى الإنتاج، وفقا لرسالة حصلت عليها فرانس برس وتنتقد الرسالة المؤرخة فى 21 يوليو بشدة الشركة الأجنبية بسبب التباطؤ فى استخراج النفط من حقل مجنون العملاق فى جنوب العراق، والذى تزامن مع انخفاض صادرات العراق النفطية إلى أدنى مستوياتها منذ 16 شهرا، وذلك على الرغم من تعزيز بغداد دورها كمنتج رئيسى للطاقة ويبدو أن النزاع الدائر بين بغداد وإقليم كردستان الذى علق تسليم نفطه إلى المركز وانخفاض صادرات العراق الشمالية بسبب الهجمات المتكررة التى تتعرض لها أنابيب نقل النفط، أثارت حالة من الإحباط داخل الحكومة حيال صادرات النفط التى تمثل الحصة الكبرى من عائداتها الدولة المالية وأكد مصدران منفصلان صحة الرسالة التى حصلت عليها وكالة فرانس برس، لكنهما رفضا الكشف عن هوياتهما، وكانت الرسالة موجهة إلى نائب رئيس شركة شل فى العراق هانز نيجكامب وموقعة من دائرة العقود والتراخيص فى وزارة النفط العراقية ووفقا لمقتطفات اطلعت عليها فرانس برس، جاء أن "الإنتاج من حقل مجنون قد توقف بشكل غير مقبول لفترة طويلة" مضيفة إلى إن "مجمل خسائر الإنتاج مجتمعة من الحقل بلغت 44 مليون برميل"وتضيف الرسالة التى كتبت باللغة الإنجيليزية "نتيجة لذلك فإن العراق تكبد خسائر كبيرة بقيمة 4,6 مليار دولار" وتتابع الرسالة "بالطبع فإن العراق لايزال يتكبد خسائر كل يوم نتيجة لفشل شل فى أداء التزاماتها التعاقدية"، وتشير كذلك إلى إن "الحقل أغلق وتوقف الإنتاج منذ الأول من يوليو 2012 بطلب من شل لغرض تنفيذ أعمال إعادة تأهيل المنشآت السطحية" وشددت الرسالة على أنه كان "من المفترض أن تنتهى أعمال التأهيل بفترة زمنية بين أربعة إلى ستة أشهر، وأن يتم استئناف الإنتاج فى موعد أقصاه الأول من يناير 2013" وأكدت الرسالة أن "شل لم تستأنف الإنتاج السابق حتى الآن، ولم تحقق أى إنتاج تجارى أولى"وقالت الوزارة إن الشركة "لم تتخذ أى إجراءات جادة لمعالجة الغاز المصاحب المستخرج من الحقل" وأشارت فى هذا الصدد إلى أن "حرق هذا الغاز كان له أثر سلبى على العراق سواء من الناحية الاقتصادية (خسائر الإيرادات) إما على صعيد البيئة فضلا عن أنه انتهاك للقوانين العراقية"ووقعت بغداد عقدا مع ائتلاف شل وبتروناس الماليزية فى يناير عام 2010 لتطوير حقل مجنون النفطى فى جنوب العراق وتملك شل الحصة الأكبر البالغة 45% من المشروع فيما تملك بتروناس 30% والباقى إلى شركة عراقية مملوكة للدولة وقد منح عقد مجنون الذى بلغت احتياطاته المؤكدة 12,58 مليار برميل فى جولة التراخيص فى ديسمبر 2009 وتم تحديد إنتاج الحقل بالأصل ب 1,8 مليون برميل من النفط يوميا، للسنوات الستة من العقد بعد إن تم التوقيع عليه، لكن الحكومة سعت فى الأشهر الأخيرة للحد من بلوغ إنتاج الذروة فى العديد من الحقول بما فى ذلك حقل مجنون من أجل إطالة أمد مستوى الإنتاج، ورفضت دائرة العقود التراخيص فى وزارة النفط والمتحدث باسم شل دييغوبيريز التعليق على الرسالة لكن المتحدث باسم الشركة العملاقة أصدر بيانا تسلمت فرانس برس نسخة منه قال فيه "يمكننا أن نؤكد أننا بدأنا فتح مرافق الحقل من أجل التحقق والإصلاح نهاية العام الماضى، وكان تقييمنا الفنى يشير إلى أن الحقل بحاجة إلى أعمال صيانة إضافية كبيرة"وأضاف "أن سلامة عمالنا وأصولنا تبقى على رأس أولوياتنا فى العراق، لذلك كنا نعمل من أجل العودة بالمرافق إلى مستوى مقبول يضمن عمليات آمنة وموثوق بها"وأكد أن "عمليات الحفر من أجل إعادة إنتاج جديد من حقل مجنون تمت بنجاح ونتوقع فتح الآبار فى المستقبل القريب، وسيلها فترة قصيرة لاختبار تشغيل الأنظمة"وقال بيريز إن الشركة تهدف إلى إنتاج 175 ألف برميل يوميا من الآن حتى نهاية العام.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - العراق يتهم شل بتكبيده خسائر قيمتها 46 مليار دولار   مصر اليوم - العراق يتهم شل بتكبيده خسائر قيمتها 46 مليار دولار



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان فضي أظهر صدرها

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon