مصر اليوم - حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد

حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد

القاهرة ـ وكالات

أصدرت عدد من الجمعيات والروابط والحركات المهتمة بالتراث المعماري في بورسعيد بيانًا بحضور الكاتبة البورسعيدية سكينة فؤاد مستشارة رئيس الجمهورية والدكتورعمرو حمزاوى أستاذ العلوم السياسية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية. وقعت علي البيان حركات مبادرة تراث بورسعيد وجمعية أدباء وفنانى بورسعيد والجمعية المصرية لتنمية الثقافة الفرنسية "إليانس" و حركة "نحن هنا" الأدبية وجمعية "تواصل" ومركز مساواة لحقوق الإنسان وجمعية آثار مصر الإسلامية ومجموعة بورسعيد 2020 وجمعية سيدات أعمال بورسعيد للتنمية ورابطة متطوعى بورسعيد ومجموعة صناع نهضة بورسعيد ومجلة رؤية طالبت فيه ملاك ومستأجرى العقارات المشمولة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1096 لسنة 2011والتى يبلغ عددها 505 عقارات مسجلة باعتبارها عقارات ذات طرز معمارية مميزة يجب الحفاظ عليها وعدم هدمها .. وأكد البيان أن هدم هذه العقارات هو تبديد لكنز لا يمكن استعادته مرة أخرى وهو لا يؤثر على اقتصاد المدينة وشخصيتها فقط وإنما يؤثر على اقتصاد وشخصية الوطن بأسره . وذكر البيان: "لقد هدمت عدد من العقارات ذات الطرز المعمارية المميزة بالمدينة التى كان يبلغ عددها 1500 عقار وذلك حتى عام 2008 قلصتها الإدارة المحلية إلى 900 عقارثم تقلصت إلى 505 عقارات فى العام الحالى وحتى هذه العقارات صارت هدفًا لمعاول الهدم والتدمير وهواة التربح والمكسب ، وعلينا أن نحافظ على مدينتنا بورسعيد التى ترجع مبانيها للقرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين لم  يعد لها مثيلا فى العالم ، وبورسعيد تتميز بأنها المدينة الوحيدة فى العالم التى توجد بها عقارات مشيدة بالخشب من ثلاثة وأربعة طوابق مازالت مأهولة بالسكان أكد إستشاريون هندسيون عالميون وممثلون لمنظمة اليونسكو هذه الحقيقة " . وأشار البيان إلى أن مدنًا أوروبية وآسيوية وعربية تعتمد فى رواجها الإقتصادى على طرزها المعمارية وحدها وتدر منها دخلا كبيرا ، ورغم الظروف الإقتصادية الصعبة وضغوط الحياة التى تتحملونها ونطالب بحقكم العادل نطالب بتعديل القانون رقم 144 لسنة 2006بحيث يكفل لكم هذه الحقوق . وطالبت المنظمات الحقوقية بإنشاء صندوق لرعاية وصيانة وترميم وتعويض وتحفيز الملاك والمستأجرين للحفاظ على هذا الكنز الفريد مؤكدة بانه إذا عجزت الدولة عن تمويل هذا الصندوق بالصورة المثلى فإنهم لا يمانعوا قبول التمويل من المنظمات والدول المانحة للتمويل غير المشروط وبما لا يمس الكرامة المصرية والسيادة الوطنية . وأختتم البيان بمناشدة الملاك والمستأجرين بالتضامن مع التراث "كونوا معنا أيها الملاك وأيها المستأجرون من أجل أن نبنى مصر لا أن نهدمها ".  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد   مصر اليوم - حقوقيون يطالبون بالحفاظ على التراث المعماري في بورسعيد



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090

GMT 03:16 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لجنة فنية لحصر المبانى ذات الطراز المعمارى الفريد

GMT 04:27 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

وفد كبير من وزارة الأثار يزور معالم مدينة فوة

GMT 20:51 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

سفارة مصر في برن تستعيد إحدى القطع الأثرية القيمة

GMT 03:33 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

استئناف عروض الصوت والضوء باللغة اليابانية في معبد الكرنك

GMT 00:47 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ضبط 2000 كتاب إسلامي نادر قبل تهريبها من مصر إلى قطر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon