مصر اليوم - وقائع حقيقية عن كذبة إبريل

وقائع حقيقية عن كذبة إبريل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وقائع حقيقية عن كذبة إبريل

لندن ـ وكالات

اعتاد الناس استقبال شهر إبريل/نيسان بإطلاق الشائعات والأكاذيب وتدبير المقالب الطريفة.. فما أصل "كذبة إبريل" التي يجري الاحتفال بها سنوياً في غالبية دول العالم باختلاف ألوانهم ومعتقداتهم وثقافاتهم؟ إليك بعض الحقائق (ونعني حقائق فعلية) عن هذه "الكذبة"" - يرجح البعض أن مصدر هذه العادة هو في فرنسا، وهو مرتبط ربما بتبني التقويم المعدل الذي وضعه شارل التاسع بالقرن السادس عشر، لاستبدال الاحتفال بعيد ‏‏رأس السنة في الأول من إبريل إلى الأول من يناير/كانون الثاني، ليبدأ التقويم الغريغوري. - استمر البعض في الاحتفال بالعام الميلادي مطلع إبريل كالمعتاد ما حدا بالبعض لأن يطلق عليهم عليهم وصف "ضحايا كذبة أبريل" وأصبحت عادة المزاح مع ‏ ‏الأصدقاء والأهل في ذلك اليوم رائجة في فرنسا ومنها انتشرت إلى دول أخرى. - في اسكتلندا يستمر اللهو والدعابة احتفاءً بـ "كذبة إبريل" لمدة يومين. - ومن أبرز الدعابات الرسمية عرض هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" مادة إخبارية في مطلع خمسينيات القرن الماضي عن حصاد "الاسباغتي" في سويسرا. - عام 1996 نشرت شركة "تاكو بيل" الأمريكية إعلانات في عدة صحف رئيسية بالولايات المتحدة تعلن فيها شراء "جرس الحرية" - رمز استقلال الأمريكيين - وتسميته "تاكو جرس الحرية". - عام 2008 .. عرضت هيئة الإذاعة البريطانية مقطع فيدي يصور مجموعة بطاريق تطير ضمن سلسلة "معجزة التطور"، وقال المعلق بأن البطاريق "الطائرة" هربت من شتاء القطب المتجمد القارس بالطيران إلى غابات جنوب أمريكا الاستوائية. - عام 2010، أطلقت اللجنة القومية لأعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين فيديو ساخر عبر الإنترنت وصفت فيه باراك أوباما بأنه "أفضل رؤوساء الولايات المتحدة على الإطلاق" وقد "وأوفى بكافة وعوده."

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وقائع حقيقية عن كذبة إبريل   مصر اليوم - وقائع حقيقية عن كذبة إبريل



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon