مصر اليوم - فيفتي شايدز أوف غراي كتاب المطالعة المفضل لمعتقلي غوانتانامو

"فيفتي شايدز أوف غراي" كتاب المطالعة المفضل لمعتقلي غوانتانامو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فيفتي شايدز أوف غراي كتاب المطالعة المفضل لمعتقلي غوانتانامو

واشنطن - أ.ف.ب

قال نواب اميركيون عائدون من معتقل غوانتانامو الواقع على جزيرة كوبا ان المعتقلين "الخطيرين" في هذا السجن الاميركي ينكبون على قراءة الكتاب الاباحي "فيفتي شايدز اوف غراي". واوضح النائب الديموقراطي جيم موران لموقع "هافينغتون بوست" قبل ان تؤكد الناطقة باسمه هذه التصرايحات لاحقا "الكتاب الذي يلقى اكبر اقبال من قبل (المعتقلين في +كامب7+) هو +فيفتي شايدز اوف غراي+". وتابع موران المؤيد لاغلاق المعتقل "لقد قرأوا الثلاثية بالكامل بالانكليزية". واضاف "اعتقد ان ما من شيء كثير يحصل (في السجن). هؤلاء الاشخاص لا شيء لديهم يقومون فربما يقولون في قرارة نفسهم +لم لا+" نقرأ سلسلة الكتب الاباحية الخفيفة هذه التي بيعت اكثر من 70 مليون نسخة منها. وكان النائب ضمن وفد من الكونغرس الاميركي توجه الى غوانتانامو والتقى قائد هذه القاعدة العسكرية فضلا عن الضابط المسؤول عن "كامب 7" المنطقة التي تخضع لاشد الاجراءات الامنية في السجن والتي يحتجز فيها السجناء "المهمون" من بينهم المتهمون الخمسة في هجمات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر. وتعهد الرئيس الاميركي باراك اوباما منذ اول حملة انتخابية رئاسية له في 2008 باغلاق المعتقل الذي يضم معتقلي "الحرب على الارهاب" التي اطلقت في اعقاب 11 ايلول/سبتمبر. الا ان الكونغرس افشل حتى الان كل محاولاته. ومن اصل 166 معتقلا في غوانتانامو، اعتبرت ادارة الرئيسين جورج بوش وباراك اوباما ان 86 منهم (بينهم 56 يمنيا) يمكن نقلهم الى دولهم الاصلية. ولا يزال 46 معتقلين من دون توجيه اي تهمة اليهم او محاكمتهم لغياب الادلة الا انهم يعتبرون خطيرين جدا ويتعذر تاليا الافراج عنهم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فيفتي شايدز أوف غراي كتاب المطالعة المفضل لمعتقلي غوانتانامو   مصر اليوم - فيفتي شايدز أوف غراي كتاب المطالعة المفضل لمعتقلي غوانتانامو



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon