مصر اليوم - اكتشاف أثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية

اكتشاف أثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اكتشاف أثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية

واشنطن ـ ا ف ب

عثر على بقايا بنية خشبية في الموقع الذي ولد فيه بوذا في نيبال مما سمح للمرة الاولى من تأريخ حياته علميا وبروز البوذية في القرن السادس قبل الميلاد على ما اعلن علماء اثار. وسمحت حفريات في معبد مايا ديفي في لومبيني بالكشف عن بقايا بنية خشبية كانت مجهولة حتى الان وتم ارجاع تاريخها الى القرن السادس قبل الميلاد على ما اعلن عالم الاثار روبن كونينغهام من جامعة دورهام في انكلترا. واضاف المسؤول عن الحفريات "انه اكتشاف كبير لدينا الدليل على اقدم معبد بوذي في العالم والدليل الواضح بان هذا المعبد قائم حول شجرة". وقد ادار كونينغهام الحفريات مع النيبالي كوش براساد اشريا. وبحسب التقليد البوذي فان سيدارتا غوتاما الذي اصبح لاحقا بوذا ولد في لومبيني عندما كانت والدته في طريقها الى اهلها. ويبدو انها امسكت باغصان شجرة خلال الولادة. واكتشف علماء الاثار من خلال الحفر تحت معبد مصنوع من حجر الاجر ان هذه البنية تخفي اخرى. وكانت البنية الاقدم المرتبطة بالبوذية عثر عليها في لومبيني حتى الان، تعود الى القرن الثالث قبل الميلاد على ما يقول باحثون. وموقع لومبيني المدرج على قائمة التراث العالمي لليونسكو هو من المواقع الرئيسية التي يحج اليها البوذيون. ويبلغ عدد زواره مليون شخص سنويا. ويبلغ عدد اتباع الديانة البوذية نحو 500 مليون في العالم. وقد مول الحفريات الحكومتان اليابانية والنبالية وقادتها جامعتا دورهام وستيرلينغ (بريطانيا) بالاشتراك مع "ناشونال جيوغرافيك سوساييتي".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اكتشاف أثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية   مصر اليوم - اكتشاف أثار في النيبال تعود إلى بدايات البوذية



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon