مصر اليوم - اليونسكو تبدى قلقها من عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار بسورية

اليونسكو تبدى قلقها من عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار بسورية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اليونسكو تبدى قلقها من عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار بسورية

الأمم المتحدة - مصر اليوم

أبدت إيرينا بوكوفا رئيسة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "يونسكو" قلقها اليوم، إزاء عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار فى سوريا قائلة إن المنظمة حذرت صالات المزادات والمتاحف من هذه المشكلة.وقتل أكثر من 100 ألف شخص فى الحرب الأهلية الدائرة فى سوريا منذ عامين ونصف العام والتى أجبرت الملايين على ترك منازلهم وتسببت فى أزمة إنسانية ضخمة. وبالإضافة إلى القتلى وتدمير الممتلكات تقول اليونسكو إن التراث الثقافى السورى يتعرض لخطر متزايد. وقالت بوكوفا للصحفيين، إن "أكبر مشكلة هناك بصرف النظر عن الدمار الذى رأيناه لمواقع التراث العالمى.. هى عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار".وتزور بوكوفا نيويورك لإلقاء كلمة أمام اجتماع غير رسمى لمجلس الأمن الدولى تستضيفه فرنسا وجواتيمالا بشأن حماية الصحفيين، وهو أمر قالت إنه يثير قلقا متزايدا فى سوريا ومناطق الصراع الأخرى فى شتى أنحاء العالم حيث يتم استهداف الصحفيين.ودعت مؤسسات إخبارية دولية فى وقت سابق من الأسبوع الجارى قادة جماعات المعارضة السورية المسلحة إلى منع الجماعات المسلحة من خطف الصحفيين قائلة أن عشرات من عمليات الخطف أدت إلى الحيلولة دون التغطية الإعلامية الكاملة للحرب.وفى فبراير قال مأمون عبد الكريم رئيس هيئة الآثار والمتاحف السورية، إن عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار تهدد المقابر فى مدينة تدمر الصحراوية ومنطقة "ايبلا" التى تعود للعصر البرونزى. وقالت بوكوفا، إن هذه المشكلة تزايدت، وأضافت أن اليونسكو أثارت مشكلة التنقيب غير القانونى مع الأخضر الإبراهيمى مبعوث الأمم المتحدة للسلام فى سوريا ومع نبيل العربى الأمين العام للجامعة العربية، وقالت "عرضنا (عليهما) خريطة هذه المواقع غير القانونية اى عمليات التنقيب."أكثر ما يثير قلقنا حاليا هو أننا لا نعرف ما يحدث هناك وهو عمليات الاتجار والتصدير غير القانونية" للتحف، ولم تقل ما إذا كان المتورطون فى عمليات التنقيب تلك لهم أى صلة بالرئيس السورى بشار الأسد أو المعارضين المسلحين الذين يسعون لإسقاطه، وقالت "أى شخص بوسعه فعل ذلك"، ولم تكشف بوكوفا عن تفاصيل أماكن التنقيب غير القانونى عن الآثار فى سوريا. ونشر المجلس الدولى للمتاحف "ايكوم" بالتعاون مع اليونسكو فى سبتمبر "قائمة حمراء" لأنواع التحف لإخطار المتاحف وهواة جمع التحف وصالات المزادات بالآثار التى يتعين عليها ترقبها من سوريا. وقالت بوكوفا أن تحفا سورية غير قانونية ظهرت فى الأردن المجاور.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اليونسكو تبدى قلقها من عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار بسورية   مصر اليوم - اليونسكو تبدى قلقها من عمليات التنقيب غير القانونية عن الآثار بسورية



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon