مصر اليوم - محمد علي شمس الدين الشعراء حراس الثقافة

محمد علي شمس الدين: الشعراء حراس الثقافة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محمد علي شمس الدين: الشعراء حراس الثقافة

القاهرة – مصر اليوم

الشاعر محمد علي شمس الدين، حائز على دكتوراه دولة في التاريخ، واجازة في الحقوق، ولكن موهبته الشعرية طوحت به بعيداً عن دراساته، فبات من طليعة شعراء الحداثة في العالم العربي منذ مطالع السبعينيات الماضية. وهو من الشعراء القلائل الذين حجزت قصيدتهم مكاناً وسط النخبة المنبرية منذ انطلاقتها الأولى، فكانت قصائد شمس الدين في البدايات تنشر في مجلة “الآداب” حاز شمس الدين في العام 2012 جائزة العويس الشعرية. وترجمت أشعاره إلى أكثر من لغة منها الإسبانية والفرنسية والإنجليزية. صدرت له 18 مجموعة شعرية وثلاثة كتب هي: “قصائد مهرّبة إلى حبيبتي آسيا” و”غيم لأحلام الملك المخلوع” و”أناديك يا ملكي وحبيبي” و”الشوكة البنفسجية” و”طيور إلى الشمس المرّة” و”أما آن للرقص أن ينتهي” و”أميرال الطيور” و”يحرث في آبار” و”منازل النرد” و”ممالك عالية” و”رياح حجرية” و”كتاب الطواف” و”حلقات العزلة” و”اليأس من الوردة” و”غرباء في مكانهم” و”الغيوم التي في الضواحي” و”شيرازيات”. كما صدرت اعماله الكاملة بجزئين. وأصدر مجموعتين قصصيتين للأطفال: “غنوا غنوا” و”قصة ملونة”، بالاضافة إلى بحث تاريخي بعنوان “الاصلاح الهادئ”، هذا فضلاً عن مئات المقالات والدراسات حول الشعر والثقافة عموماً في الصحف والمجلات اللبنانية والعربية. كتب عن شعره الكثير من النقاد العرب والغربيين، ومن بينهم المستشرق الإسباني بدرو مونتابيث حيث قال: “يبدو لي أن محمد علي شمس الدين هو الاسم الأكثر أهمية، والأكثر وعدا في آخر ما كتب من الشعر اللبناني الحديث، في هذا الشاعر شيء من المجازفة مكثف وصعب؛ شيء ما يبعث على المجرد المطلق، المتحد الجوهر، اللاصق بالشعر في أثر شمس الدين. وقلة هم الشعراء الذين ينتصرون على مغامرة التخيل، ويتجاوزون إطار ما هو عام وعادي، وهؤلاء يعرفون أن مغامرتهم مجازفة كبرى، ولكنهم يتقدمون في طريقها”        

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محمد علي شمس الدين الشعراء حراس الثقافة   مصر اليوم - محمد علي شمس الدين الشعراء حراس الثقافة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon