مصر اليوم - مشروع لجمع الجهود المبذولة في خدمة اللغة العربية وعلومها

مشروع لجمع الجهود المبذولة في خدمة اللغة العربية وعلومها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مشروع لجمع الجهود المبذولة في خدمة اللغة العربية وعلومها

الرياض ـ واس

شرع مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية في جمع سائر التوصيات التي خرجت بها المؤتمرات المتخصصة في اللغة العربية أو الندوات والملتقيات وحلقات النقاش وغيرها مما أقيم خلال السنوات الماضية على مستوى المملكة والوطن العربي . وأوضح الأمين العام للمركز الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي أن هذا المشروع يهدف إلى توحيد الجهود المشتتة في خدمة اللغة العربية وعلومها ، والإفادة من التوصيات التي تنتج عن هذه المناسبات ، عاداً ذلك محاولة جادة لإيجاد طريقة مناسبة لتنفيذ التوصيات من خلال جمعها ودراستها وضمان عدم تكرارها في الفعاليات القادمة ، فضلاً عن إعادة تنظيم هذه التوصيات بشكل يضمن جدواها ، ومن ثم توزيعها على الجهات المتخصصة والمعنية باللغة العربية وعلومها بحسب الاختصاص . وبين أن مسار الفعاليات الجماهيرية من المؤتمرات والندوات ما زال خصباً أمام المؤسسات والباحثين ، ولكن الملحوظ هو تكرار المحاور والموضوعات مما كرر التوصيات ذاتها ، إضافة إلى وجود كم واضح من التوصيات التي لم يبدأ العمل بها . وأفاد الوشمي أن هذا العمل الذي يقوم به فريق من المتخصصين يأتي ضمن أعمال المركز الأخرى المتصلة في هذا السياق ، حيث أطلق المركز في اليوم العالمي منصة لجمع الأفكار والتوصيات ، كما وضع في بوابته الإلكترونية قسما يختص بذلك تحت عنوان " بنك الأفكار " . ودعا جميع المؤسسات والمراكز التي سبق أن أقامت فعاليات تختص باللغة العربية ، داخل المملكة وخارجها ، إلى التواصل مع المركز لتقديم ما لديها من توصيات عبر البريد الإلكتروني للمركز : [email protected] .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مشروع لجمع الجهود المبذولة في خدمة اللغة العربية وعلومها   مصر اليوم - مشروع لجمع الجهود المبذولة في خدمة اللغة العربية وعلومها



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon